وزيرة الدفاع اليابانية تقدم استقالتها

كما كان متوقعاً؛ وزيرة الدفاع اليابانية “تومومي إينادا” تقدم استقالتها من منصبها رسمياً اليوم بعد اتهامها بسلسة من الأخطاء من بينها تصريحها الذي استفز أحزاب المعارضة عن موضوع إشراك قوات الدفاع الذاتي اليابانية في الانتخابات ولكنّ القانون واضح بهذا الخصوص؛ حيث أنّ هذه القوات يجب أن تتسم بالحياد تجاه جميع الأحزاب السياسية المتنافسة.

قد لا يكون لهذا التصريح وزن مقابل التستر على واقعة ساهمت بشكل أو بآخر في تراجع شعبية رئيس الوزراء الياباني “شينزو آبيه” وفقاً للمحللين والنقاد. وهذا ما رجّح كفة استقالة “إينادا” في نهاية المطاف. فهي تعتبر مقربةً لرئيس الوزراء “آبيه” بل وقد تردد في المحافل السياسية أنها قد تكون خليفةً محتملةً له في تعديل وزراي مخطط له بالشهر المقبل. لكنّ قضية التستر ألقت بظلالها في التقارير والتحقيقات الإعلامية بخصوص موضوع إخفاء سجلات تشير لتدهور الوضع الأمني في جنوب السودان حيث شاركت قوات يابانية في عملية حفظ السلام فيها بقيادة الأمم المتحدة، لكنّ “إينادا” قد أنكرت صحة تقارير تؤكد ضلوعها بصورة مباشرة في إخفاء هذه السجلات؛ ثم تعلن بهذا اليوم عن استقالتها فيقبل رئيس الوزراء “آبيه” قرارها بالاستقالة وقدم اعتذاراً رسمياً في مؤتمر صحفي إلى الشعب الياباني معلناً عن تولي وزير الخارجية الياباني “فوميو كيشيدا” منصب وزير الدفاع بدلاً من “إينادا” وأضاف بأن اليابان لا يمكن أن تقبل بوجود ثغرات عند تعاملها مع الأوضاع الأمنية وأضاف أيضاً بأن مسؤولية اختيار الوزراء تقع على عاتقه بشكل كلي؛ وإنه على دراية بالحاجة لتلقي الانتقاد القاسي ضد وزراءه من قبل الرأي العام، على محمل الجد. وتعهد “آبيه” بفعل كل ما بوسعه للبقاء على يقظة ولتأمين سلامة الشعب الياباني في مواجهة التهديدات المتنامية من وراء برامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية.

إنّه وقت عصيب تواجهه حكومة رئيس الوزراء الياباني “شينزو آبيه” في ظل انخفاض شعبيته لاسيما في الانتخابات البلدية التي تم عقدها في طوكيو والتي فازت بها حاكمتها “يوريكو كويكي” وهي تقود حزب ”تومين فيرست نو كاي“ (سكان طوكيو أولا)، فهل سيتمكن خبر استقالة وزيرة الدفاع “إينادا” في كبح تصاعد شعبية “كويكي”؟!

0 0 votes
Article Rating

اكتب تعليقًا

7 Comments
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
ヤコブ 先輩
5 شهور

الاحساس بالمسؤولية تجاه المنصب دفعها للاعتراف بتقصيرها في النهاية

ヤコブ 先輩
5 شهور

الاعتراف بالخطأ فضيلة وخصوصا اذا كان منصبك حساس وهذا مادفعها لتقديم الاستقالة في النهاية

Mustafa Al-khalidy
Mustafa Al-khalidy
4 شهور

الاعتراف بالخطأ فضيله

نصرالدين الليبي
نصرالدين الليبي
4 شهور

رئيس الوزراء الراحل شينزو ابي كان له دور في تطوير العلاقات الدبلوماسية لليابان

نصرالدين الليبي
نصرالدين الليبي
4 شهور

اصبح الاعلام يؤجج المشاكل و يخرج الكلام في غير سياقه

Yashiro
Yashiro
4 شهور

أحب كثيرا حس المسؤولية الذي لديهم، فرق شاسع بيننا وبينهم للأسف

صقر قريش
صقر قريش
4 شهور

ان استقالة وزيرة الدفاع اليابانية ينم على حس كبير بالمسؤلية اتجاه الاخطاء التي ارتكبتها اتمنى ان يكون المسؤلون في بلادنا كذالك

7
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x