أضخم مشروع عالمي بين باناسونيك و تسلا

إنـه مـشـروع غـيغـافـاكـتـوري GIGAFACTORY .. أضـخـم مـشـاريـع الـطـاقـة الـمتـجـددة فـي الـعـالـم

في خضم التركيز المتزايد للتوجه العالمي نحو الطاقات البديلة و المتجددة لأسباب بيئية و اقتصادية برزت شركة تسلا الأمريكية بالاشتراك مع العملاق الياباني للإلكترونيات باناسونيك من خلال مشروعهما “GIGAFACTORY” على أراضي نيفادا الأمريكية لدحض الشكوك و الشائعات حول إنشاء المشروع في الصين.

و يهدف المشروع إلى دفع عجلة الاعتماد و استخدام الطاقة البديلة و تفضيلها و ذلك بزيادة إنتاج بطاريات الليثيوم عالية التقنية لتلبية الحاجة الناجمة عن مشاريع الشركة لزيادة إنتاج سيارات و مدخرات تسلا المعتمدة على الطاقة البديلة المستوفاة من هذه البطاريات عالية الجودة المكونة من خلايا الليثيوم (lithium-ion cells) اسطوانية الشكل ذات الكلفة الأقل من الأشكال الأخرى للخلايا الكهربائية، إنها قفزة نوعية باتجاه هذه الطاقة المستدامة والنظيفة. وقد وظفت الشركتين عدد كبير من المهندسين و الفنيين المسؤولين عن تطوير الإنتاج بمعداته وآلياته مقارنةً بعدد أقل من المسؤولين عن تطوير المنتج بحد ذاته، وذلك حسب رؤية الشركتين بأهمية العملية الإنتاجية و التي تعلو أهمية المنتج ذاته.

و يوفر هذا المشروع حوالي 10000 فرصة عمل بمجرد وصوله لطاقته الإنتاجية القصوى 150 غيغاواط خلال عام 2020 مما سيسمح لشركة تسلا بإنتاج 1500000 سيارة سنوياً! ويعود اسم مشروع “GigaFactory” إلى خطته الإنتاجية وهي الإنتاج السنوي لبطاريات ذات محصلة سعة 35 غيغاواط في الساعة أي مايعادل إلى توليد 35 مليار واط في الساعة الواحدة!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *