مقابلة مجلة اليابان مع شمس قمر

مقابلة مجلة اليابان مع شمس قمر
مقابلة مجلة اليابان مع شمس قمر

مقابلتنا الحصرية مع الياباني (أكيرا تاكاتوريا) أو كما يعرفه العرب بـ “شمس قمر” وهو ياباني يعشق الثقافة العربية بشكل كبير! ويرتدي الزي العربي أينما ذهب حتى في قلب طوكيو! قمنا بهذه المقابلة المكونة من عشرة أسئلة بناءاً على طلب الجمهور، للإجابة على الكثير من تساؤلات متابعينا الأعزاء عن وجهة نظر اليابانيين بالعرب بشكل عام! السؤال الأخير هو من أحد متابعينا الأعزاء كما وعدناكم، وكان من نصيب المتابعة ( Chidori Misao – تشيدوري ميساو) لأنها حصلت على أكبر عدد من الإعجابات على تعليقها الذي يتضمن سؤالاً موجهاً لشمس قمر.

1- ما هو أكثر شيء جذبك في الثقافة العربية الاسلامية؟

شمس قمر: “لقد أُعجِبتُ بكرم الضيافة في البلاد العربية من المغرب حتى العراق. و أحببتُ معاملتهم اللطيفة معي، ربما يتعلق الأمر بكوني يابانياً. وأنا أحترم من يلتزم بقيمه الإسلامية و يحافظ عليها.”

2- كيف تشعر وقد تركت اليابان وعشت لفترة معينة في دولة عربية تفتقر للأشياء التي اعتدت عليها في اليابان؟

شمس قمر: “أولاً، أنا أفضل المطبخ العربي على المطبخ الياباني ولا أحب السوشي. فلا يوجد لدي اهتمام كبير بهذا الصنف من الطعام. وأحب الطقس الحار، كما أنني أحاول تغيير مواعيد نومي عند السفر للبلدان العربية، فأنام في الصباح و أستيقظ في المساء. ففي بعض الأحيان شكلي يبدو كسائر الليل. أوه لقد تذكرت! لم أستطع تناول طبق الرامن في الدول العربية!! فقد كنت أتناول الإندومي أو الرامن الذي أعدهُ بنفسي في بعض الأحيان. هل لي أن أفتتح مطعماً جيداً ليقدم أطباق الرامن في الدول العربية؟!”

3- ما هي الصعوبات التي واجهتها عندما تعلمت العربية وكيف تقارنها من ناحية الصعوبة مع اليابانية؟

شمس قمر: علي أن أدرس العربية باجتهاد
شمس قمر: علي أن أدرس العربية باجتهاد

شمس قمر: تكمن الصعوبة في النطق و القواعد. و عليّ أن أدرس العربية باجتهاد. لستُ تلميذاً جيداً، وأضطر أحياناً للفرار من العمل. لذلك أعتذر من معلمي ريو (@usama_jp) و أنا أقدّر جميع من يتابعني على الإنستاغرام ليصحح أخطائي.

4- ماذا علينا نحن كعرب أن نفعل للتقرب من الشعب الياباني والاندماج أكثر مع تقاليدكم؟

شمس قمر: توجد مسافات شاسعة بين الدول العربية و اليابان، لذلك فإن المعلومات في هذه الحالة غير كافية. فنحن لدينا صور نمطية مختلفة عن بعضنا البعض و خصوصاً لدى المجتمع الياباني الذي تكونت لديه صورة نمطية خاطئة عن العرب و المسلمين نتيجة قلة المعلومات عنهم. لذلك نحن بحاجة التعرف على بعضنا البعض أكثر. وبالمقابل، أتمنى من العرب أن يتعلموا عن اليابان ليس عبر أفلام الأنمي و القصص المصورة – التي أحبها – و حسب؛ بل بمزج الثقافات بالتناغم فيما بينها وهذا ما أفضله. نستطيع أن نوجد الكثير من الأفكار و الابتكارات. والتاريخ يشهد على ذلك. و أتمنى رؤية مستقبل جديد من التناغم بين الثقافات.

5- ما هي أحلامك التي تسعى دوماً لتحقيقها ؟

حلمي؟ أن أستطيع التحدث باللغة العربية بطلاقة!
حلمي؟ أن أستطيع التحدث باللغة العربية بطلاقة!

شمس قمر: “حلمي؟ أن أستطيع التحدث باللغة العربية بطلاقة! وبالطبع فإن حلمي يمكن تحقيقه ببذل المزيد من الجهود. و حلمي أيضاً أن يعرف العرب المزيد عن اليابان و أن يحبوا هذا البلد أكثر. و أتمنى منهم فهم و تمييز كل دولة آسيوية على حدة. وكذلك أحلم أيضاً بأن يكون لدينا القدرة كيابانيين على التمييز بين كل دولة عربية. رجاءً لا تقولوا ليّ “تون تشين تشان” وتشبهونني بالصينيين فلا أحب هذا الموضوع. رجاءً كونوا مؤدبين وراقين بما يخص هذا الأمر. و حلمي الأخير هو أن يحب العرب اليابان أكثر ..”

6- ما هي أطرف المواقف التي حصلت لك في الدول العربية أو اليابان عندما كنت ترتدي الزي العربي؟

شمس قمر: قالوا عن جوازي بأنه مزيف!
شمس قمر: قالوا عن جوازي بأنه مزيف!

شمس قمر: “كنت أتحدث مع مواطنين سعوديين في السعودية ولم يصدقوا بأني يابانيّ. ولم يقتنعوا بتاتاً بذلك، بل اعتقدوا بأني قد أتيت من جدة أو المدينة على الرغم من أني قد قدمتُ إليهم جواز سفري لكنهم قالوا بأنه مزيف! وفي مكانٍ آخر، في قسم الهجرة و الجوازات و عند التدقيق على جواز سفري قام أحد الموظفين بخدش الغلاف الخارجي عدة مرات ظناً منه بأن الغلاف مجرد زينة أو لعبة يغطي جوازي الأصلي.”

7- لاحظنا تركيزك على إظهار تعلقك بالثقافة العربية عبر وسائل التواصل الإجتماعي، هل ستسمر بذلك دوماً ؟

شمس قمر: “بالطبع! سأفعل ما بوسعي من أجل مشاركة المزيد من المعلومات عن اليابان و الثقافة اليابانية. كما سأدعم اليابانيين ليعرفوا أكثر عن الدول العربية. وأتمنى المزيد من التعاون مع العرب عبر وسائل التواصل الاجتماعي أيضاً.”

8- ما رأيك بصفحتنا على فيسبوك؟ وهل تعتقد بأننا نعكس صورة واقعية عن اليابان؟

مجلة اليابان
مجلة اليابان

شمس قمر: “أخباركم غنية من عدة جوانب: الثقافة، الاقتصاد، التجارة و الأعمال، و التكنولوجيا… وهناك العديد من وجهات النظر على وسائل التواصل الإجتماعي، بعضها مُبالغ فيه قليلاً ولكنها مع ذلك تبقى مجرد أخبار، و أحترم جهدكم و عملكم فأنتم مجتهدون بأدائكم في العمل مثل اليابانيين”

9- ما النصيحة أو الرسالة التي تود توجيهها لمتابعيك العرب ككل؟

شمس قمر: “أن نتعرف على بعضنا أكثر و أكثر، أنا حقاً أشعر بأنني لم أتقن اللغة العربية جيداً بعد. و في نفس الوقت أرى بعض العرب يتحدثون اليابانية جيداً و أنا أحترمكم جميعاً وأتابع جهودكم. و أرحب بكم في اليابان و أتمنى أن نشرب القهوة العربية سويةً .. أوه مع التمر أيضاً ! و أتمنى أن نستمتع بمتابعة الألعاب الأولمبية في طوكيو معاً.

10- هذا السؤال من أحد متابعي صفحتنا وتدعى ” تشيدوري ميساو “: ما هي نظرة الشعب الياباني أو أصدقائك اليابانيين بصورة خاصة حول العرب، في ظل الظروف الحالية التي يمر بها الوطن العربي؟

شمس قمر: لسوء الحظ بعض اليابانيين لا يملكون خلفية جيدة عن العالم العربي
شمس قمر: لسوء الحظ بعض اليابانيين لا يملكون خلفية جيدة عن العالم العربي

شمس قمر: ” أشكركِ على سؤالكِ “تشيدوري”، لسوء الحظ بعض اليابانيين لا يملكون خلفية جيدة عن العالم العربي. نتيجةً للأحداث و المشاكل التي حدثت مؤخراً . لكن البعض يسعى لقول الحقيقة و سينبثق عن هذه التحركات تفهماً جيداً لبعضنا البعض. ما يفرحني كثيراً هو ازدياد عدد اليابانيين الذين يتعلمون اللغة العربية وعدد من يسعى مثلي في التواصل مع العالم العربي سيزداد في المستقبل القريب. شكراً لكم”


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


0 0 votes
Article Rating

اكتب تعليقًا

20 Comments
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
ناصر فريد ظيفير
ناصر فريد ظيفير
4 سنوات

مقابلة رائعة عرفتني بصديق ياباني يعشق العربية اتمنى له ولكل اليابانيين انيتقنوا لغة الضاد ليستمتعوا باشعارها وادبها وبلاغتها .
تحياتي الى شمس قمر وامنياتي له بالتوفيق .
وشكرا لكم .

عبدالنور
عبدالنور
4 سنوات

أتمنى أن أزور اليابان وأتعرف على معالمها و ثُورَاثِها الثقافي
وخاصة جبل فوجي 富士山 فوجي سان ،لطالما إرتبط هذا الجبل العظيم الذي تمتد جدوره في تاريخ اليابان العريق،وكان ملهماً ولبنة أساس للحضارة اليابانية.وأتمنى أن تمتدة جسور الصداقة بين الشعب الياباني والشعوب العربية من خلال المقاربات التاريخية والقيم الإنسانية.

Ali jalil badr
Ali jalil badr
3 سنوات

التقارب الاجتماعي والثقافي بين الشعوب يختصر الكثير من المسافات وشمس قمر خير مثال على هذا التقارب

Sonoko cho
Sonoko cho
3 سنوات

عجبني شغفه و حبه للعرب :”(♡♡♡ انا اشجعك و ادعمك و ارجو ان تحقق حلمك :”(♡ لوف يو فروم الجيريا :”((♡♡♡♡♡♡

Ali altaei
Ali altaei
3 سنوات

تبادل الثقافات والافكار والتعاون بتواضع .يجب ان يكون شعارنا الانسانيه واحده لا تتجزا

طارق محمد
طارق محمد
3 سنوات

أتمنى أن يكون هذا الرجل صديقي

هديل
3 سنوات

حقا موضوع جميل و اتمنى ان اتحدث اللغة اليابانية بطلاقة يوما ما.

Attia Mohamed
Attia Mohamed
3 سنوات

كنت أتبعه on you tube

حامد
حامد
3 سنوات

اتمنى زياره اليابان

Soso
Soso
2 سنوات

شكرا على الموضوع الرائع اتمنى زيارة اليابان قريباً

Ayman
Ayman
2 سنوات

شمس قمر ياباني يعيش بيننا
وله تجربة حياتية مثيرة يعرف كل شيء على حقيقته بدون رسميات

Abdulhmid Altaher (@Abdulhmid94)
Abdulhmid Altaher (@Abdulhmid94)
2 سنوات

هنالك الكثير من العرب من يجيدون اليابانية، لدرجة أن بعض اليابانيين يظنونه يابانياً بالأصل،نظرا لتقليد نبرات أصواتهم ،مثل ERiiTO ،ستجيدون صفحته على YouTube بهذا الإسم ،ومثل هؤلاء وأكثر هم من يزيلون الفهم الخاطئ لمجتمعنا، ويقربوبنا اكثر من اليابانيين….

ヤコブ 先輩
4 شهور

شكرا على احترامك للثقافة العربية الاسلامية وتعلمها

ヤコブ 先輩
3 شهور

شمس قمر مثال يحتذى به عن الانسان الياباني المنفتح على ثقافة الاخرين

Mustafa Al-khalidy
Mustafa Al-khalidy
3 شهور

مقابلة رائعة وممتعة

نصرالدين الليبي

مقالة جميلة استمتعت بقراءتها واجابات صريحة من شمس قمر

نصرالدين الليبي

اوافق شمس قمر في ان العلاقات بين الشعبين الياباني و العربي في ازدياد في السنوات الاخيرة

نصرالدين الليبي

الاحداث المؤسفة في الدول العربية تأثر بشكل سلبى على صورة العرب لدي جميع دول العالم و ليس فقط اليابان

Yashiro
Yashiro
3 شهور

شيء رائع انه كما نهتم بثقافة اليابان هناك من يهتم بثقافتنا

Khitam
Khitam
3 شهور

أنني احترم هذا النوع من الأشخاص

20
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x