كوريا الجنوبية تشطب اليابان من قائمتها البيضاء!

قالت حكومة كوريا الجنوبية يوم الاثنين، أنها قررت شطب اليابان من قائمة الدول التي تحظى بمعاملة تجارية تفضيلية، وذلك رداً على قرار الحكومة اليابانية في الثاني من أغسطس/أبريل لشطب كوريا الجنوبية من قائمة الشركاء التجاريين الموثوق بهم، وسط توتر كبير للعلاقات بين البلدين.

وما زال من غير الواضح كيف سيؤثر شطب البلدين من قوائم بعضهما البعض على العلاقة التجارية الثنائية بينهما. حيث قالت حكومة كوريا الجنوبية بأن بعض شركاتها ستحصل على استثناءات في صادراتها إلى اليابان دون تغيير ظاهر في إجراءات الفحص والتدصدير، بالرغم من القيود الذي سيضعها قرار سول على الصادرات بشكلٍ عام إلى اليابان.

حيث قامت اليابان مسبقاً بتوفير استثناءات مماثلة لبعض الشركات اليابانية عندما شطبت كوريا الجنوبية كشريك تجاري موثوق، وخفف القرار الياباني من حدة التوتر الكوري الجنوبي والذي ينبع من مخاوف اقتصادية بالنظر إلى أن اقتصاد كوريا الجنوبية يعتمد بشكلٍ كبير على الصادرات، وتعتمد تلك الشركات المصدرة بدورها على مواد عالية التقنية تستورد من اليابان بشكلٍ رئيسي.


اقرأ أيضاً: كوريا الجنوبية واليابان إلى أين؟


وبعد أسابيع طويلة من التوتر بين البلدين وإتهامات من قبل سول لطوكيو، باستخدام التجارة كسلاح وتوعدات بالرد والانتقام، اتخذت الحكومة الكورية الجنوبية مؤخراً لهجة تصالحية في التعامل مع الموقف.. حيث قال الرئيس الكوري الجنوبي “مون جيه إن” أن بلاده ستمتنع عن أي ردود فعل “مبنية على العاطفة” تجاه اليابان في ما يخص النزاع التجاري.

وقال وزير التجارة الكوري الجنوبي “سونغ يون مو” أن حكومته قررت شطب اليابان من قائمتها البيضاء والتي تتألف من 29 بلداً، تحظى بمعاملة تفضيلية بأقل قدر من القيود التجارية الممكنة. وذلك لأن اليابان “فشلت في الحفاظ على المبادئ الدولية” في إدارتها للمواد عالية التقنية وتصديرها على حد قوله.

وقال وزير التجارة الكوري الجنوبي، أن بلاده تقسم شركائها التجاريين لفئتين، الفئة الأولى تحظى بمعاملة تفضيلية والفئة الثانية لا تمتلك تلك المعاملة، حيث ستخلق كوريا الجنوبية فئة ثالثة تضع فيها اليابان لوحدها والتي من المفترض أن لا تحظى بمعاملة تفضيلية، سوى استثناءات خاصة بالشركات الكورية الجنوبية التي تود التصدير إلى اليابان بشكلٍ سريع بأقل قيود ممكنة! ولم تشرح سول السبب في وضع اليابان في الفئة الجديدة بالرغم من أنه سيتم شطبها من القائمة البيضاء للشركاء التجاريين الموثوق بهم.

وزيرة التجارة الكوري الجنوبي، سونغ يون مو
وزير التجارة الكوري الجنوبي، سونغ يون مو | عبر جين سونغ تشول لوكالة يونهاب الكورية الجنوبية

يذكر أن كوريا الجنوبية أعلنت عن شطب اليابان، بعد أسبوعين فقط من إعلان اليابان لشطبها من بين الشركاء الموثوقين تجارياً، وشطبت اليابان الأخيرة لأسباب تتعلق بالأمن القومي الياباني دون تحديدها بعد توتر العلاقات الثنائية بين الطرفين على خلفية عدة قضايا جدلية تتمحور حول الصادرات والعمالة القسرية إبان الحرب العالمية الثانية.

وتقول سول بأن طوكيو تستخدم التجارة من أجل الانتقام والرد على حكم محكمة كورية جنوبية ضد شركات يابانية بخصوص قضية العمالة القسرية إبان الحرب العالمية الثانية، وحكمت المحكمة الكورية الجنوبية أن تدفع شركات يابانية تعويضات لعمال كوريين جنوبيين تزعم بأنهم عملوا قسرياً في شركات يابانية إبان الحرب.

وجاءت خطوة طوكيو بعد أسابيع من وضع قيود أشد صرامة على تصدير المواد عالية التقنية إلى كوريا الجنوبية والتي تستخدمها لصناعة أشباه الموصلات، الشاشات، والهواتف الذكية والتي تمثل العصب الرئيسي للصادارت الكورية حول العالم.

هل تخطط للسفر إلى اليابان من أجل السياحة؟ لا تتردد بالتواصل معنا عبر صفحتنا على فيسبوك
هل تخطط للسفر إلى اليابان من أجل السياحة؟ لا تتردد بالتواصل معنا عبر صفحتنا على فيسبوك

المصادر: مكتب رئيس الوزراء الياباني شينزو آبيه – مؤتمر صحفي لوزير التجارة الكوري الجنوبي “سونغ يون مو 12 أغسطس/أب 2019 – صحيفة “ذا ماينيتشي” اليابانية
صورة المقال الأصلية: متظاهر كوري جنوبي يحمل صورة ممزقة لرئيس الوزراء اليابانية شينزو آبيه، في مظاهرة أمام السفارة اليابانية في العاصمة الكورية الجنوبية سول 17 يوليو/تموز 2019 | عبر أن يونغ جوون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *