قراءة في حقبة كاماكورا التاريخية

قراءة في حقبة كاماكورا التاريخية
قراءة في حقبة كاماكورا التاريخية

نستعرض في هذا الموضوع حقبة كاماكورا التاريخية الممتدة بين عام 1192 وحتى عام 1333 في اليابان. والتي بدأت حين تم تعيين “يوريتومو” ابن عشيرة ميناموتو الحكم كحاكم عسكري “شوغون” بعد انتصاره على عشيرة “تايرا”.

تولت عشيرة ميناموتو الحكم في اليابان بعد أن تمكنت من هزيمة عشيرة تايرا في حرب “غيمبيه” عام 1185 إبّان حقبة هيئان التاريخية. وتمكن بذلك “يوريتومو” من تأسيس حكومة عسكريةٍ جديدةٍ مدينة كاماكورا الواقعة في جنوب طوكيو. وأصبح حينها “شوغون”، أي حاكماً عسكرياً للبلاد في عام 1192.

معارك واضطرابات جوكيو

لكنّ فترة حكم “يوريتومو” لم تدم طويلاً، حيث توفي بعدها بثمانية سنوات. ومنذ وفاته بدأت الخلافات والطمع بالسلطة بالظهور على السطح والساحة السياسية باليابان. حيث رأى رجال السلطة في حكومة كاماكورا باكوفو الأحقية في تولي الحكم خلفاً لـ”يوريتومو” الذي شكّل حكومتهم. بينما رأى أبناء البلاط الإمبراطوري في كيوتو الأحقية في تولي الحكم وتداول السلطة بعد وفاة “يوريتومو”. بلغت الخلافات ذروتها بين حكومة كاماكورا باكوفو والبلاط الإمبراطوري في كيوتو، خلال معارك “جوكيو”. الجدير بالذكر أنّ آخر هذه المعارك قد وقعت على تخوم كيوتو في عام 1221. حيث تمكنت قوات حكومة كاماكورا من التغلب على الجيش الإمبراطوري. وبذلك تمكنت حكومة كاماكورا من بسط سيطرتها على اليابان.

اكتسبت حكومة كاماكورا ولاء أصحاب النفوذ والسلطة في أنحاء البلاد حينما قامت بتوزيع الأراضي التي غنمتها خلال معارك جوكيو. وفي المقابل، فقد الإمبراطور في كيوتو والمكاتب الحكومية التابعة له كل قوته تقريباً في السيادة والنفوذ.

ظلّ النفوذ الصيني في اليابان قوياً نسبياً خلال حقبة كاماكورا. وظهرت طوائف بوذية جديدة باليابان في تلك الفترة. ومنها طائفة الزن التي ظهرت لأول مرة عام 1191 والتي لها -في تلك الفترة- أعداد كبيرة من الأتباع بين محاربي الساموراي. علماً أن محاربي الساموراي في تلك الفترة كانوا يتمتعون بنفوذ قوي في المجتمع الياباني. لكن طائفة الزن البوذية لم تكن الوحيدة الظاهرة بقوة في المجتمع الياباني. بل وجدت أيضاً طائفة بوذية أخرى على يد الكاهن الياباني البوذي “نيتشيرين” في عام 1253، وهي طائفة لوتس سوترا المتشددة وغير المتسامحة. 

عهد تنظيم وتوحيد الصفوف

وفي عام 1232، تم إصدار تشريع قانوني يشدد على القيم الكونفوشيوسية مثل أهمية الولاء للسيد، ومن خلال هذا التشريع القانوني، تم قمع تدهور الأخلاق والحفاظ على الانضباط في المجتمع. مع إحكام السيطرة المشددة من قبل عشيرة هوجو. كما تم القضاء على كافة أشكال التمرد على السلطة.

لذلك أصبحت سلطة الشوغون في كاماكورا محدودة. بينما كان الحرس وأصحاب النفوذ بالحكم مسيطرين على المشهد السياسي بإحكام في مختلف المقاطعات. وكان حكام هوجو -من خلال التشريع القانوني- قادرين على تحقيق المزيد من الأمن والرخاء والتوسع الاقتصادي في البلاد. حتى بدأت التهديدات الخارجية تلوح في أفق اليابان. ففي عام 1259، قام المغول بغزو الصين وأصبحوا يخططون لغزو اليابان! وقام حكام المغول بإرسال رسائل لحاكم كاماكورا يطلبون منه الخضوع والاستسلام. لكن حاكم كاماكورا تجاهل كل هذه الرسائل بما فيها رسائل التهديدات. فقام المغول بأول محاولة غزو لجزيرة كيوشو اليابانية عام 1274. لكن بعد ساعات قليلة من القتال، قام الجيش المغولي بسحب أسطوله البحري الكبير -المكوّن من مئات السفن- بسبب سوء الأحوال الجوية والرياح العاتية التي لعبت دورها في مصلحة القوات اليابانية المدافعة آنذاك. لأنها لم تكن مستعدة بما فيه الكفاية في ذلك الوقت لتصدي الغزو الكبير للمغول الذي توسع في تلك الفترة في مشارق الأرض ومغاربها. 

تقهقر المغول

أدركت القوات اليابانية مدى أهمية التحضير والاستعداد لأي غزو مستقبلي محتمل. وعملت أيضاً على بناء جدران ساحلية يصل ارتفاعها إلى نحو مترين. لصد أي محاولة إنزال للقوات الغازية البحرية. وبالفعل! قام المغول بمحاولة غزو اليابان مجدداً. حيث قام الإمبراطور المغولي “قوبلاي خان” بإرسال أسطول بحري أكبر وقوامه نحو 4400 سفينة تحمل نحو 140 ألف مقاتل من الغزاة المغول في عام 1281. ولم تجد السفن طريقاً لها من أجل الإنزال بسبب التجهيزات والتحصينات اليابانية. فالجدران الساحلية حققت هدفها بنجاح، وظل المغول يتخبطون من اليأس على مدى أسابيع مقابل الجدران الساحلية دون أي تقدم مهم يذكر لإتمام هذا الغزو.

فهبّت الرياح العاتية مجدداً في وجه المغول المعتدين. ومزقت سفنهم وأزهقت أرواحهم ولم ينفعهم بطشهم بمثقال ذرة مقابل الأمواج والرياح التي عرفت باسم “رياح الكاميكازي” وتعني (الرياح الإلهية). التي لم تبقِ ولم تذر سوى بضع مئات من السفن والقوات الشاردة التي قامت القوات اليابانية باصطيادها كاصطياد الأسماك. وبذلك تمكن محاربو الساموراي من قتل معظم من بقي من فلول الهاربين والناجين من القوات المغول الشاردة.

لوحة فنية لرياح الكاميكازي وهي تمزق القوات البحرية المغولية المعتدية بريشة الفنان الياباني "إيشو يادا"
لوحة فنية لرياح الكاميكازي وهي تمزق القوات البحرية المغولية المعتدية بريشة الفنان الياباني “إيشو يادا”

أجبرت رياح الكاميكازي المغول على الانسحاب بعد محاولتهم الثانية الفاشلة في الغزو. والتي وصفها المؤرخون بأنها من أكثر محاولات الغزو كارثيةً وأشدها خطورةً على مرّ التاريخ. وعلى الرغم من كل ما حصل، بقيت كيوشو على أهبة الاستعداد لأي موجة غزو مستقبلية ثالثة. لكن سرعان ما واجه المغول الكثير التحديات والمشاكل في البر الرئيسي، التي بددت كل أحلامهم في التجرؤ والتفكير مرة أخرى بغزو اليابان.

سقوط حكومة كاماكورا

كانت تجهيزات القوات اليابانية أمر بالغ الأهمية في التصدي للغزو المغولي. لكن هذه التجهيزات كانت مكلفةً أيضاً! فكان الكثير من المقاتلين الذين يقاتلون لصالح حكومة كاماكورا ينتظرون المكافآت التي وعدتهم بها. لكن الحكومة عجزت عن تحقيق وعودها بسبب كثرة الأعباء المالية عليها. فانخفض مستوى الولاء للقادة العسكريين تجاه حكومة كاماكورا وكان ذلك من أحد أبرز الأسباب التي أدت إلى سقوطها. وبحلول عام 1333، تراجعت قوة حكام هوجو لدرجة أن الإمبراطور “غو دايجو” كان قادرًا على استعادة السلطة الإمبراطورية والإطاحة بحكومة كاماكورا باكوفو. وبإطاحة هذه الحكومة انتهت حقبة كاماكورا، وبدأت حقبة أزوتشي-موموياما.

الإمبراطور غو دايجو
الإمبراطور غو دايجو

انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)

5 1 vote
Article Rating

اكتب تعليقًا

35 Comments
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
Yashiro
Yashiro
9 شهور

لم أكن أعرف أن المغول قاموا بمحاولة غزو اليابان!

Yashiro
Yashiro
9 شهور

هل رياح كاميكازي هي نفسها الموجة الشهيرة التي نراها كثيرًا؟

Khitam
Khitam
9 شهور

لم يكن هناك داعي لافتعال النزاع بين حكومة كاماكورا والبلاط الامبراطوري من أجل الحكم بل كان يجب عليهم التعاون

Khitam
Khitam
9 شهور

بمجرد سماعي المغول اخاف منهم
وإنه لمن الجيد أن رياح كاميكازي قضت عليهم

alhelom55
alhelom55
8 شهور

اليابان لها تاريخ حافل بالمعارك

صقر قريش
صقر قريش
8 شهور

حقبة مليئة بالصراعات

صقر قريش
صقر قريش
8 شهور

لم اكن اعلم ان النفوذ الصيني كان متغلغل في تلك الحقبة

صقر قريش
صقر قريش
8 شهور

لقد تفاجأت بان المغول حاول غزو اليابان لم اكن اعلم ذالك

amelhelmi72
amelhelmi72
8 شهور

استمتع جدا بالغوص فى التاريخ اليابانى القديم لديهم روح مخلصة للدفاع عن وطنهم وحياتهم مستمرة عبر العصور

ヤコブ 先輩
8 شهور

يبدو ان المغول حاولوا غزو الجميع ومع ذلك فشلوا في اليابان وتمزقت سفنهم بسبب رياح الكاميكازي القوية وشردتهم لغير رجعة

ヤコブ 先輩
8 شهور

يبدو أن المغول فشلوا بشكل ذريع في احتلال اليابان

نصرالدين الليبي

اول مرة اعرف ان المغول بقيادة جينكيزخان حاولو السيطرة على اليابان!

Enji
Enji
8 شهور

يبدو أن اليابان محظوظة بمناخها وبرياح كاميكازي!

Emad Ali
Emad Ali
8 شهور

تمكنت قوات كاماكورا من التغلب على الجيش الإمبراطوري وبسط سيطرتها على اليابان خلال معارك قرب كيتو عام 1221

Emad Ali
Emad Ali
8 شهور

محاربي الساموراي كانو يتمتعون بنفوذ قوي في المجتمع في تلك الفترة

Emad Ali
Emad Ali
8 شهور

في هذه الفترة تم التصدي للغزو المغولي الكبير وتوقف توسعه في المنطقة ودخول اليابان

Emad Ali
Emad Ali
8 شهور

كان سبب سقوط حكومة كاماكورا هو كثرة الأعباء المالية عليها وعجزها عن دفع مكافآت للمقاتلين فأنخفض مستوى الولاء للقادة العسكريين تجاه الحكومة وقامو بالإطاحة بها وانتهت حقبة كاماكورا

Mustafa Al-Khalidy
Mustafa Al-Khalidy
8 شهور

اعجبتني لوحة رياح كاميكازي

aone47554
aone47554
8 شهور

أحيانا الدفاع عن الوطن رغم النجاح باهض الثمن قد يكلف السلطة سقوطها

نصرالدين الليبي

حقبة كاماكورا تركت تأثيرا عميقا على الفترات التالية في التاريخ الياباني مثل حقبة موروماتشي وحقبة أزوتسو وغيرها

نصرالدين الليبي

شهدت حقبة كاماكورا نهضة ثقافية كبيرة في المجالات الأدبية والشعرية والفلسفية وتطورت الأفكار الدينية والفنون التقليدية

نصرالدين الليبي

النظام السياسي في حقبة كاماكورا كان نظام الشوغونات والتي كانت عبارة عن حكم عسكري يتولى السلطة بصفة فعلية في البلاد

نصرالدين الليبي

تعتبر حقبة كاماكورا ذروة الثقافة السامورائية في اليابان حيث وجهت هذه الاسرة كل الانتباه إلى الفنون العسكرية والفنون القتالية مثل فن السيف ورمي السهام وفنون الدفاع الشخصي لمواجهة الاخطار القادمة اليهم عبر البحار (المغول)

صقر قريش
صقر قريش
7 شهور

افضل ما في هذه الحقبة انهم تمكنو من صد المغول

صقر قريش
صقر قريش
7 شهور

لقد اعجبتني لوحة رياح الكاميكازي

صقر قريش
صقر قريش
7 شهور

لقد كانت مقالة ممتعة حقا

نوستا لجيا
7 شهور

والبعض يتمنى لو عاش فى تلك الأزمان ! كيف ذلك، وكلها حروب وصراعات أكثر من زماننا

نصرالدين الليبي

كانت الشوغونية في حقبة كاماكورا استبدادية حيث بدأت في ممارسة سلطة غير محدودة على الإمبراطور وشعب اليابان

نصرالدين الليبي

تركيز السلطة في يد الشوغونات اذى الى فساد سياسي كبير

نصرالدين الليبي

تأثرت اليابان خلال حقبة كاماكورا بالحضارة الصينية

مروى
مروى
7 شهور

قرأت الكثير عن محاولة غزو المغول لليابان وكيف انهم فشلوا بذلك تبدو القصة كالاسطورة تماما

ヤコブ 先輩
7 شهور

عشيرة ميناموتو تطيح بخصومها وتعتلي العرش الامبراطوري الياباني وتؤسس لحقبة كاماكورا الجديدة

ヤコブ 先輩
7 شهور

هزمت اليابان المغول في هذه الفترة وتمكنت من الحد من خطورتهم عبر السواحل

Asmaa
Asmaa
7 شهور

مقالة مفيدة عن حقبة كاماكورا

روان
روان
4 شهور

فضلا اي الكتب اللي انكتبت منها المعلومات

35
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x