أكثر الجوالات شعبيةً في اليابان

أكثر الجوالات شعبيةً في اليابان
أكثر الجوالات شعبيةً في اليابان

يعد سوق الجوالات والهواتف الذكية في اليابان من أكثر الأسواق تقدماً في العالم. حيث يتمتع بمستوى عالٍ من الوعي والاهتمام لدى المستثمرين والمستهلكين على حد سواء. ويهمين حالياً كبار مصنعي الهواتف الذكية على السوق. مثل أبل، سوني، وسامسونج.

كانت هواتف سوني إكسبيريا (Xperia) أكثر الهواتف شعبيةً في اليابان
كانت هواتف سوني إكسبيريا (Xperia) أكثر الهواتف شعبيةً في اليابان

وكانت الشركات اليابانية العملاقة هي المستحوذة على حصة الأسد من السوق الياباني للهواتف الذكية. حيث كانت الجوالات الشهيرة من سوني والتي تحمل اسم “XPERIA” (إكسبيريا) من أكثر الهواتف الذكية شعبيةً في اليابان. إضافةً إلى سلسلة هواتف ” Lumix” (لوميكس) من شركة باناسونيك، كانت الجوالات من طراز “لوميكس” تتميز بالكاميرات ذات الدقة العالية، إضافةً إلى الجودة العالية في تصوير الفيديوهات.

هواتف "لوميكس" الذكية من باناسونيك قدمت كاميرات متميزة بدقتها العالية
هواتف “لوميكس” الذكية من باناسونيك قدمت كاميرات متميزة بدقتها العالية

 كما كانت جوالات “AQUOS” (أكوس) من شركة شارب اليابانية من أكثر الجوالات شعبيةً في اليابان. والتي كانت تتميز بشاشاتها ذات الدقة العالية، وبطارياتها التي تدوم لفترة طويلة للغاية.

شركة شارب قدمت هاتفها الذكي المتميز بشاشة عالية الدقة
شركة شارب قدمت هاتفها الذكي المتميز بشاشة عالية الدقة

 والجدير بالذكر أن الأجهزة المذكورة أعلاه مجرد أمثلة قليلة من عدد كبير من الهواتف الذكية التي كانت مسيطرة على سوق الجوالات في اليابان قبل أن تنافس هواتف أبل الذكية في السوق الياباني وبقوة. كان للعلامات التجارية (سوني، شارب، وباناسونيك) -الذين اشتهروا بالجودة العالية والابتكار- وجود قوي للغاية في السوق الياباني، مع قاعدة عملاء مخلصين.

لكن تغير كل شيء بعد دخول شركة آبل المنافسة بالأسواق اليابانية! وأصبحت أجهزة آبل أيقونةً في عالم الهواتف الذكية الأنيقة وسهلة الاستخدام. وقدمت تجربةً أكثر تميزاً عبر متاجرها وعبر خدمات ما بعد البيع أيضاً. ونتيجةً لذلك، اكتسبت آبل حصة سوقية كبرى بسرعة في اليابان. ومنذ عام 2017 حتى هذه اللحظة، أصبحت العلامة التجارية الرائدة للهواتف الذكية باليابان.

قائمة أكثر الجوالات شعبيةً في اليابان لعام 2023*

1-آبل آيفون 13

2-آبل آيفون إس إي 2022

3- غوغل بكسل 6 أيه

4- آيفون 14

5- آيفون 14 برو

ما هي أسباب تفوق شركة آبل في سوق الهواتف الذكية في اليابان؟

توجد عدة أسباب جعلت شركة آبل الأمريكية رائدةً في سوق الهواتف الذكية باليابان. لعل أبرزها ما يلي:

1-التركيز على التصميم

تشتهر أجهزة الآيفون من شركة آبل بتصميمها العملي والبسيط والأنيق بنفس الوقت. وهذا ما شجّع الكثير من اليابانيين -المعروفين بتقديرهم للطابع البسيط والعملي- على اتخاذ قرار شراء أجهزة الآيفون.

2-الاهتمام بتجربة المستخدم

قامت آبل بالتركيز على جعل واجهة المستخدم في أجهزة الآيفون لتكون سهلة الاستخدام وبالغة الوضوح وأن تكون بنفس الوقت أبسط ما يمكن. وهذا ما جعل أجهزة الآيفون في اليابان خياراً مفضلاً لمختلف الفئات العمرية.

3-الاعتمادية والجودة العالية

تتمتع شركة آبل بسمعتها الجيدة بتقديم أجهزة عالية الجودة في اليابان. حيث يمكن الاعتماد عليها لفترة طويلة بالمقارنة مع العديد من الأجهزة من شركات أخرى. كما تكتسب سمعتها الجيدة من خلال خدمات ما بعد البيع والصيانة. إضافةً إلى تواجدها القوي في أنحاء البلاد. حيث تتوزّع متاجر عديدة لآبل في المدن الرئيسية باليابان موفرةً بذلك سهولة الوصول للمستهلكين في العديد من المدن الكبرى. 

4-قوة العلامة التجارية

تقدم آبل متجراً خاصاً لتطبيقاتها عبر هواتفها الذكية وحواسيبها اللوحية أيضاً. ويعد هذا المتجر أحد أكبر متاجر التطبيقات وأكثرها شعبيةً ليس في اليابان وحسب، بل في العالم أجمع. فمتجر التطبيقات (App Sotre) الخاص بآبل، يقدم تطبيقات كثيرة ومتنوعة، بما في ذلك التطبيقات الأكثر شعبيةً في اليابان.

5-عروض شركات الاتصالات

تقدم شركات الاتصالات في اليابان عروضاً مغريةً لعملائها تسهل كثيراً من خلالها شراء أجهزة الآيفون. حيث قدمت شركات الاتصالات طيلة السنوات الماضية أقوى العروض المغرية لشراء أجهزة الآيفون. ومن بين هذه الشركات سوفت بانك، راكوتين، و إن تي تي دوكومو.

6-شبكة كبيرة من الموردين 

تعتمد شركة آبل على شبكة كبيرة من مزودي الرقائق الإلكترونية والقطع الضرورية لإنتاج منتجاتها. لعلّ من أبرزها شركة سوني اليابانية. حيث كانت سوني تزوّد آبل بأجهزة الاستشعار للكاميرات الخاصة بأجهزة الآيفون والآيباد. وفي عام 2015، قررت سوني إنهاء علاقتها مع آبل والتوقف عن تزويدها بأجهزة الاستشعار. لتنهي بذلك علاقة طويلة مع آبل. وعللت سوني ذلك لعدة أسباب، أهمها تعزيز قدراتها التنافسية في سوق الهواتف المحمولة والتركيز على رفع مبيعاتها لاسيما بعد الخروج من العديد من الأسواق حول العالم -من ضمنها أسواق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا- والتركيز على الأسواق الأوروبية والأمريكية واليابانية. إضافةً إلى تقليل التكاليف.

استفادت آبل كثيراً من علاقتها مع سوني في الفترة الماضية. وقررت تعزيز وتنويع شبكة الموردين والموزعين. حيث قامت بالاتفاق مع شركات عدة مثل سامسونج، وإل جي. وشركة Foxconn، و TSMC، بالإضافة إلى شركة شارب اليابانية.

وبالفعل، قدمت سوني هواتف ذكية بمواصفات جبارة. لعلّ أحدثها هو هاتف إكبيريا ون مارك فايف (Xperia 1 V). لكن هل ستنجح في المنافسة واستعادة حصتها بالأسواق العالمية؟ الوقت كفيل لمعرفة الإجابة.

انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)

*القائمة تستند إلى تقرير شهر يناير 2023 الذي أعدته شركة كاونتربوينت للأبحاث.

صورة المقال الرئيسية:
Image by Gerd Altmann from Pixabay

اكتب تعليقًا