اليابان تطلق الألعاب النارية سراً لإبهاج شعبها خلال أزمة كورونا

لونت الألعاب النارية سماء اليابان خلال الاثنين في محاولة لإبهاج الشعب في مناطق مختلفة من البلاد خلال أزمة فيروس كورونا الجديد (كوفيد – 19).




ألعاب نارية سرية

خلال مساء الاثنين 1 يونيو/حزيران أضاءت الألوان سماء طوكيو وعدة محافظات أخرى دون سابق إنذار بالرغم من إلغاء جميع مهرجانات الألعاب النارية خلال موسم يُعرف بموسم “الهانابي” وهو موسم خاص للألعاب النارية في اليابان، ويجري عادةً خلال الصيف.

وجاء هذا الاحتفال في إطار مشروع سري يُدعى “Cheer Up! Hanabi Project” صُمم من قبل عدة شركات حول البلاد، لمحاولة نشر البهجة خلال أزمة فيروس كورونا الجديد (كوفيد – 19).

في الفيديو: ألعاب نارية في سماء اليابان

واتفقت العديد من الشركات المختصة بالألعاب النارية في اليابان على إطلاقها لمدة 5 دقائق فقط من كل موقع (تستمر عادةً لساعة على الأقل في الأوضاع العادية)، مع إبقاء المشروع سرياً دون الكشف عن التاريخ، الوقت أو مواقع الإطلاق، لمنع تجمع الناس لمشاهدة الألعاب النارية لغرض كبح تفشي الفيروس.

ولكن القرار تغير للحرص على عدم التسبب بالقلق للشعب بألعاب نارية دون سابق إنذار، لذلك اتفقت الشركات اليابانية حول البلاد على الإعلان عن التاريخ والوقت دون الإعلان عن مواقع الإطلاق للحرص على عدم تجمهر الناس.

بهجة خلال الأزمة

تلونت سماء العاصمة طوكيو بألعاب نارية غير متوقعة في تمام الـ8:00 مساءً خلال الأول من يونيو/حزيران بالرغم من الأمطار الخفيفة. وتجمهر نحو 20 شخصاً على ضفاف نهر “تاما” الذي يمر بالعاصمة طوكيو ومحافظات أخرى.

الألعاب النارية في سماء اليابان | عبر شركة ماروتامايا
الألعاب النارية في سماء اليابان | عبر شركة ماروتامايا

واستمتع الناس بعرض مبهر للألعاب النارية لمدة 5 دقائق كاملة، قبل تفرقهم مجدداً. وبالرغم من أن المواقع كانت سرية، تجمهر البعض مسبقاً في عدة أماكن، اعتادت الشركات اليابانية إطلاق الألعاب النارية منها خلال موسم “الهانابي” في البلاد.

الألعاب النارية في سماء اليابان | عبر كيودو
الألعاب النارية في سماء اليابان | عبر كيودو

وتلونت سماء كلٍ من أوساكا، مدينة سابورو في هوكايدو أقصى شمال اليابان، ومحافظات أخرى بألوان زاهية خلال مساء الـ1 من يونيو/حزيران. وقال “كوهيئي أوغاتسو” وهو مدير شركة “ماروتامايا أوغاتسو للألعاب النارية” في طوكيو: “يواجه الناس أوقاتاً عصيبة الآن بسبب فيروس كورونا الجديد. لذلك قررنا أن نفعل ما يمكننا القيام به، وهو إطلاق الألعاب النارية على أمل تشجيع الناس على المواصلة”.

وعملَ “أوغاتسو” بالتعاون مع 160 شركة مختلفة للتخطيط لهذا المشروع خلال شهر أبريل/نيسان و مايو/أيار. ويقول “أوغاتسو” بأن الألعاب النارية ولدت في اليابان كمحاولة لإبهاج الناس وتقديم الاحترام للضحايا بعد وباء الكوليرا في عام 1733 ميلادية. يُذكر بأن العديد من شركات الألعاب النارية في اليابان تواجه ظروف مالية صعبة، بسبب إلغاء موسم “الهانابي” على خلفية تفشي كوفيد – 19.


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


قصة مرتبطة:
موسم الهانابي | ما هو وما سبب انتشاره في اليابان؟ 

موسم الهانابي | ما هو وما سبب انتشاره في اليابان؟
موسم الهانابي | ما هو وما سبب انتشاره في اليابان؟

المصادر: شركة ماروتامايا أوغاتسو للألعاب النارية – وسائل إعلام محلية – وكالة كيودو اليابانية
صورة المقال الأصلية: عبر وكالة كيودو

9 ردود على “اليابان تطلق الألعاب النارية سراً لإبهاج شعبها خلال أزمة كورونا”

  1. للتسلية طرق وللبهجة اوجه والهدف إسعاد الآخرين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *