السلطات تعلن وفاة مفتعل حريق أوساكا الذي أودى بحياة 25 شخصاً

السلطات تعلن وفاة مفتعل حريق أوساكا الذي أودى بحياة 25 شخصاً
السلطات تعلن وفاة مفتعل حريق أوساكا الذي أودى بحياة 25 شخصاً

أعلنت السلطات اليابانية وفاة مفتعل حريق أوساكا الذي تسبب بمصرع 25 شخصاً في عيادة للأمراض العقلية، جراء تسممهم بأحادي أكسيد الكربون.

وفاة مفتعل حريق أوساكا

قالت شرطة أوساكا يوم الخميس 30 ديسمبر، بأن المشتبه به الذي يُعتقد بأنه افتعل حريق عيادة الأمراض العقلية بمركز المدينة غرب اليابان، قد توفي في العناية المركزة جراء التسمم بأحادي أكسيد الكربون.

وكانت الشرطة قد كشفت عن هويته يوم الـ19 من ديسمبر، حيث يدعى موريو تانيموتو (61 عاماً)، وهو أحد المرضى في العيادة التي شب فيها الحريق الكبير صباح الـ17 من ديسمبر.

و أوضحت السلطات آنذاك، بأنها تعرفت على هوية تانيموتو من أشرطة المراقبة، إذ استنشق كميات كبيرة من أحادي أكسيد الكربون بعد إشعاله للنار، ونُقل برفقة المصابين إلى المستشفى حيث توفي.

كاميرات المراقبة ترصد تانيموتو | عبر أساهي شينبون

يُذكر أن التحقيقات ما زالت جارية لمعرفة علاقة المشتبه به بالعيادة، وما إذا كان قد استهدفها بعد تخطيط مسبق بسبب مشاكل بينهما. و وفق المعلومات المتوفرة حالياً، يُعتقد أن تانيموتو ربما يعانى من مشاكل عقلية ـــ بسبب طلاقه وفقدان عائلته ـــ قادته لإحراق العيادة التي يرتادها، كما فعل منفذ هجوم استوديو كيوتو أنميشن عام 2019.

القصة وراء الحريق

شهدت مدينة أوساكا حريقاً كبيراً في تمام الساعة 10:15 من صباح يوم الجمعة 17 ديسمبر، أسفر عن إصابة 27 شخصاً وثم وفاة 25 منهم جراء التسمم بأحادي أكسيد الكربون أو التعرض لسكتات قلبية و رئوية.

حيث نقلت السلطات المصابين إلى المستشفى على وجه السرعة، بعد أن سيطرت أجهزة الإطفاء على الحريق في نحو 30 دقيقة، ولكنها لم تستطع إنقاذ معظمهم بسبب تعرضهم لكميات كبيرة من أحادي أكسيد الكربون.

وابتلع الحريق عيادةً للأمراض العقلية، تقع في الطابق الرابع من مبنى مكون من 8 طوابق، بقطاع كيتا في مركز مدينة أوساكا. و وفق شهود العيان والسلطات، قام المشتبه به تانيموتو ـــ والذي لم تُعرف هويته حينها ـــ بوضع سائل قابل للاشتعال داخل كيس ورقي، وثم وضعه بجانب أحد أجهزة التدفئة في ردهة الاستقبال.

لقطات بعد إخماد الحريق | تقرير عبر أساهي شينبون

وبعد مرور مدة، ركلَ تانيموتو الكيس، فأشعل تدفق السائل من داخله النيران في المكان، مسبباً حريقاً انتشر لعدم توفر أجهزة لإخماد الحرائق في الطابق الرابع. يُذكر أن كاميرات المراقبة رصدت تانيموتو بينما يجلس بقرب الكيس، كما عثرت السلطات على ولاعة محترقة في موقع الحادث.


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


المصادر:
(1) شرطة أوساكا
(2) وكالة كيودو
(3) وسائل إعلام محلية
صورة المقال الأصلية: صورة مُعدلة تظهر مكان الحريق و شكل المشتبه به | عبر كيودو و وكالة أي أف بي

3 تعليقات

  1. الحادثة دي فكرتني اوي باللي حصل في استوديو كيوتو الموضوع بقى بشع

  2. معروف حرص اليابانيين و انضباط فلماذا لم يوجد طفايات حريق بالدور الرابع الذى شب فيه الحريق

  3. نتمنى أن لاتتكرر مثل هاته الحوادث ، خاصة مثل أستديو كيوتو الذي إحترق وأودى بحياة العديد

اكتب تعليقًا