هوندا ستدخل صناعة الفضاء عبر تطوير صواريخ قابلة لإعادة الاستخدام

هوندا ستدخل صناعة الفضاء عبر تطوير صواريخ قابلة لإعادة الاستخدام
هوندا ستدخل صناعة الفضاء عبر تطوير صواريخ قابلة لإعادة الاستخدام

اتخذت شركة هوندا اليابانية لصناعة السيارات قراراً قد يُغير نظامها للأبد، حيث تعتزم دخول صناعة الفضاء عبر تطوير صواريخها الخاصة القابلة لإعادة الاستخدام والهبوط ذاتياً.

دخول صناعة الفضاء من أوسع أبوابها

أعلنت شركة هوندا، بأنها تعتزم دخول صناعة الفضاء عبر اختبار صاروخ صغير في السنوات القادمة. إذ تعمل الشركة على تطوير صواريخ قادرة على العودة إلى الأرض ذاتياً بالإضافة لكونها اقتصادية وقابلة لإعادة الاستخدام.

و أوضحت الشركة أيضاً، بأنها تخطط لتحميل صاروخها الأول ـــ في حال نجاحه ــ بقمر صناعي من تطويرها، سيتم إطلاقه واستخدامه لتغذية منتجاتها، مثل السيارات والروبوتات وغيرها من المنتجات، بإنترنت سريع.

ومن المتوقع أن تستخدم هوندا تكنولوجيا التوجيه والتحكم والقيادة الذاتية التي طورتها في قطاع صناعة السيارات، في توجيه صواريخها القادمة من أجل تحقيق الهدف النهائي وهو دخول صناعة الفضاء واكتساب موطئ قدم يمكنها من إطلاق أقمار صناعية خاصة بشركات أخرى.

وقال كيجيئي أوتسو (وهو رئيس وحدة البحث والتطوير التابعة للشركة) لوسائل إعلام يابانية: “نأمل ان نقدم ما يتماشى مع العصر الحالي”.

هوندا أخطبوط التكنولوجيا اليابانية

يعتقد الملايين بأن هوندا تنتج السيارات والدراجات فقط، ولكنها في الواقع وسعت أعمالها وكونت أذرعاً قوية، أحكمت من خلالها سيطرتها على عدة قطاعات تقنية مهمة حول العالم. وربما قد تُحكم سيطرتها على قطاع صناعة الفضاء في المستقبل القريب.

وتنتج الشركة في الحاضر روبوتات متطورة مستوحاة من طرازها الأول “آسيمو – ASIMO” والذي كان من أوائل الروبوتات التي تسير على قدمين في بداية الألفينات. وبالإضافة لذلك، بدأت هوندا بإنتاج طائرة “هوندا جيت” في عام 2015، وهي طائرة خاصة تستهدف سوق رجال الأعمال، تمكنت عبرها من بلوغ المركز الأول عالمياً من حيث المبيعات.

وكشفت الشركة الرائدة مؤخراً، عن خطط جديدة لتطوير سيارات كهربائية طائرة تدعى “مركبات الإقلاع والهبوط العمودي الكهربائية – eVTOL”. كما ستطور روبوتات يمكن التحكم بها عن بُعد وقادرة على أداء مهام حساسة، وحمل أغراض صغيرة بدقة عالية تحاكي الأطراف البشرية، وذلك ضمن رؤية جديدة لتطوير الشركة ستدوم حتى 2030.

إعلان ترويجي لسيارات هوندا الطائرة

انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


المصادر:
(1) شركة هوندا
(2) وكالة كيودو
صورة المقال الأصلية: صاروخ فالكون 9 من سبيس إكس | صورة تعبيرية | عبر ويكيميديا

تعليقان

  1. شركه هوندا دائما ما تسعد زبائنها ومعجبيها بالإختراعات الجديده والتكنولوجيا المتطوره. شكرا لكم شركة هوندا فإلي الإمام دائما . ❤

اكتب تعليقًا