شركتا نيسان وميتسوبيشي تتحالفان لتطوير سيارات كهربائية

شركتا نيسان وميتسوبيشي تتحالفان لتطوير سيارات كهربائية
شركتا نيسان وميتسوبيشي تتحالفان لتطوير سيارات كهربائية

ستطرح شركة نيسان اليابانية خلال صيف عام 2022، سيارةً كهربائية صغيرة قامت بتطويرها بالتعاون مع شركة ميتسوبيشي الرائدة. وستطرح ميتسوبيشي نفس الطراز كذلك، ولكنه سيكون تحت اسم مختلف.

تعاون بين نيسان وميتسوبيشي

شكلت شركتا نيسان وميتسوبيشي تحالفاً جديداً لتطوير السيارات الكهربائية الصغيرة، حيث قالت نيسان يوم الجمعة 20 مايو، بأنها تعتزم طرح سيارة كهربائية صغيرة خلال صيف 2022، قامت بتطويرها بالتعاون مع شركة ميتسوبيشي.

وتخطط الشركتان لتعزيز التعاون في مجال تطوير السيارات الكهربائية الصغيرة لزيادة حصتيهما في السوق الياباني الذي تسيطر عليه هوندا بسيارتها الصغيرة «إن بوكس» ذات محرك الاحتراق الداخلي.

وطورت نيسان وشريكتها ميتسوبيشي السيارة الكهربائية الجديدة (التي ستُباع تحت علامتيهما التجاريتين بصورة منفصلة)، لخفض تكاليف الإنتاج وتقديم خيار كهربائي للمستهلكين في اليابان ذو سعر أدنى من السيارات المعتادة.

حيث يُدعى طراز نيسان «ساكورا»، وتحتوي المركبة على ميزة الركن الذاتي. ويبلغ مداها 180 كيلومتراً للشحنة الواحدة ويمكن شحن البطارية خلال 8 ساعات، كما يبلغ سعرها نحو 1.8 مليون ين أو نحو 14 ألف دولار بالإضافة للضريبة، وهو سعر أقل بكثير من السيارات التقليدية.

طراز نيسان

وبالنسبة لطراز ميتسوبيشي القادم هذا الصيف كذلك، فيدعى «eK X EV» ويمتاز بنفس المواصفات، إلا أن سعره أعلى بقليل من سعر طراز نيسان.

طراز ميتسوبيشي

وتنتشر المركبات الصغيرة في السوق الياباني بكثرة على عكس باقي دول العالم، بسبب كونها اقتصادية وعملية للقيادة في شوارع اليابان. حيث تمثل نحو 40 بالمئة من السيارات المسجلة في البلاد، ويبلغ طولها عادةً 3.4 أمتار وعرضها 1.48 متر وارتفاعها 2 متر.

يُذكر أن الشركات اليابانية الكبرى بدأت منذ 2020 باستثمار مبالغ طائلة في مجال تطوير السيارات الكهربائية، من أجل تحقيق هدف الحكومة اليابانية المعني بتحويل اليابان إلى مجتمع محايد كربونياً بحلول عام 2050.

الشركات اليابانية تدخل المنافسة

تأخرت الشركات اليابانية الرائدة لصناعة السيارات، في دخول عالم صناعة المركبات الكهربائية (بالرغم من امتلاكها التكنولوجيا المناسبة لقيادة مثل هذا المجال). ومع ازدياد وتيرة استخدام السيارات الكهربائية كبديل عن السيارات التي تعمل بالوقود حول العالم، وضِعت الشركات اليابانية أمام تحدٍ صعب يحتم عليها إما التأقلم مع حاجة السوق أو الموت تدريجياً.

ويجدر بالذكر أن العديد من الشركات اليابانية الرائدة في عالم صناعة السيارات، طرحت خططاً قريبة من بعضها البعض. حيث تعتزم تويوتا رفع مبيعاتها من السيارات الكهربائية إلى 5.5 مليون سيارة (نحو نصف مبيعاتها العالمية) بحلول عام 2050.

وتعتزم نيسان رفع مبيعاتها من المركبات الكهربائية إلى 60% من المركبات المُنتجة داخل اليابان بحلول 2030. كما قالت هوندا بأنها ستستثمر نحو 8 تريليونات ين على مدار 10 سنوات من أجل تطوير السيارات الكهربائية وطرح 30 طرازاً مختلفاً.


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


المصادر:
(1) شركة نيسان
(2) وكالة كيودو
(3) شركة ميتسوبيشي
صورة المقال الأصلية: صورة تعبيرية

5 1 vote
Article Rating

اكتب تعليقًا

8 Comments
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] شركتا نيسان وميتسوبيشي تتحالفان لتطوير سيارات كهربائي… […]

صقر قريش
صقر قريش
4 شهور

سيكون تحالف كبير وضخم فالشركتان كبيرتان وعريقتان بالتوف

صقر قريش
صقر قريش
4 شهور

اعتقد اننا سنرى سيارة تحفة

ヤコブ 先輩
3 شهور

مؤسستان كبيرتان تتفقان على مشروع ضخم لتطوير السيارات الكهربائية الصغيرة ونتمنى ان تخرج السيارة باحلى حلة وثمن في المتناول.

نصرالدين الليبي

المنافسة الشديدة في السوق اجبر جميع الشركات الكبيرة على الاتحاد لتعزيز حصتها في السوق

Shefaa Al-hmiri
Shefaa Al-hmiri
3 شهور

من الأكيد أنها ستكون رائعة فالصناعة اليابانية تتميز بجودتها ورخصها

ヤコブ 先輩
3 شهور

تحالف قوي من اجل تطوير السيارات الكهربائية الجديدة

ヤコブ 先輩
2 شهور

أتوقع ان تكون السيارة الكهربائية قوية ومتقنة الصنع