ميهو أوتاني أول سيدة تقود مدمرة بحرية في تاريخ اليابان

أصبحت ميهو أوتاني أول سيدة يابانية تقود مدمرة بحرية تحتوي نظام “أيجيس” الدفاعي في تاريخ اليابان، وهي نقلة نوعية للسيدات اليابانيات في المناصب القيادية.




تعهد بأن تكون قدوة

تولت ميهو أوتاني (48 عاماً) والتي تحمل رتبة قبطان في قوات الدفاع الذاتية البحرية اليابانية، قيادة مدمرة ميوكو البحرية في الثاني من ديسمبر/كانون الأول 2019.

وتعد المدمرة ميوكو من أكبر المدمرات اليابانية، وتحمل هذه المدمرة نظاماً مضاداً للصواريخ البالستية يدعى “أيجيس” كاختصار وهو مخصص لحماية أراضي اليابان من الصواريخ العابرة للقارات كصواريخ كوريا الشمالية على سبيل المثال لا الحصر.

ميهو أوتاني خلال خطابها لأفراد طاقم المدمرة | عبر كيودو
ميهو أوتاني خلال خطابها لأفراد طاقم المدمرة | عبر كيودو

وتعهدت أوتاني أن تكون قدوةً يحتذى بها لجميع نساء البحرية اليابانية. وقالت أمام طاقم المدمرة ميوكو المكون من 300 فرد في قاعدة مايزورو البحرية في محافظة كيوتو: “أتوقع منكم أن تتابعوا مهمتكم دون أدنى تردد”.


مقال ذو صلة: حاكمة طوكيو التي تتحدث باللغة العربية


مسؤولية كبيرة

بعيد تولي أوتاني قيادة المدمرة ميوكو، تحدثت لأول مرة إلى الصحافة المحلية قائلةً: “إنهُ لشرفُ عظيم أن أصبح أول سيدة تتولى قيادة مدمرة تحمل نظام “أيجيس” الدفاعي. أفكر بكيفية جعل هذا الأمر طبيعياً لباقي السيدات في البلاد، لأنني أؤمن أن هناك عدداً متزايداً من السيدات سيتطوعن للخدمة في قوات الدفاع الذاتية اليابانية من الآن فصاعداً”.

ويضع هذا المركز القيادي مسوؤليةً كبيرةً على عاتق ميهو أوتاني، كون المدمرة تحمل نظاماً دفاعياً حساساً جداً يختص بالدفاع عن الأراضي الياباني ضد الصواريخ البالستية العابرة للقارات، بالأخص عند النظر إلى تصاعد التوترات في العلاقات بين اليابان وكوريا الشمالية بعيد إطلاقات صاروخية متكررة من قبل كوريا الشمالية في عام 2017 وحتى فترة ماضية من عام 2019. يذكر أن قوات الدفاع الذاتية اليابانية تعد 6 أقوى جيش في العالم من حيث الإنفاق العسكري والقوة العامة وفقاً لتقرير “غلوبال فايرباور” السنوي.


مقال ذو صلة: كوريا الشمالية تهدد بإطلاق صاروخ بالستي من فوق اليابان!


من هي ميهو أوتاني؟

لم يكن منصبها هذا هو المنصب القيادي الأول، بل قادت مدمرةً تدعى “ياماغيري” في عام 2016 وأصبحت آنذاك أول سيدة تقود مدمرة يابانية في التاريخ العسكري للبحرية اليابانية، وتعد مدمرة ياماغيري، إحدى المدمرات متوسطة الحجم التابعة لقوات الدفاع الذاتية البحرية اليابانية ولكنها لا تحتوي على نظام “أيجيس” الدفاعي كمدمرة ميوكو.

وولدت أوتاني في محافظة أوساكا عام 1971، وتخرجت من الأكاديمية الدفاعية القومية في اليابان عام 1996، وكانت من أوائل السيدات اللواتي تخرجن من هذه الأكاديمية. وأصبحت فيما بعد أول سيدة تقود مركبة بحرية للتدريب برتبة قبطان في عام 2013.

ميهو أوتاني تحيي قادة المدمرة بتحية عسكرية | كيودو
ميهو أوتاني تحيي طاقم المدمرة بتحية عسكرية | كيودو

حيث تفوقت أوتاني على أقرانها من الرجال منذ أن تولت مهمتها الأولى في قوات الدفاع الذاتية البحرية اليابانية بعد أن رُفع الحظر الذي وضعته الحكومة على انخراط السيدات في الخدمة على متن المدمرات اليابانية في عام 2008.

ويعكس تولي أوتاني لهذا المنصب، نقلةً نوعيةً وأملاً جديداً لسيدات اليابان اللواتي لا يتمتعن بالكثير من السلطة في المناصب القيادية للبلاد. ولكنه يعكس أيضاً المشاكل المتفاقمة التي تواجهها اليابان في شحة الأيدي العاملة المحلية وشيخوخة المجتمع، حيث تعتمد البلاد على السيدات لتغطية جزء كبير من العجز في سوق العمل المحلي. ويوجد حالياً أكثر من 30 مليون امرأة يابانية عاملة في البلاد وفق وزارة العمل اليابانية، وهو رقم قياسي مقارنةً بالعقود الماضية.


مقال ذو صلة: ما سبب تراجع عدد السكان في اليابان؟


دورات تعلم اللغة اليابانية في قلب العاصمة طوكيو، للمزيد من المعلومات لا تترددوا بمراسلتنا عبر صفحتنا على فيسبوك
دورات تعلم اللغة اليابانية في قلب العاصمة طوكيو، للمزيد من المعلومات لا تترددوا بمراسلتنا عبر صفحتنا على فيسبوك

المصادر: وزارة الدفاع اليابانية – قوات الدفاع الذاتية البحرية اليابانية – وكالة كيودو اليابانية
صورة المقال الأصلية: 2 ديسمبر/كانون الثاني عبر وكالة كيودو


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


5 ردود على “ميهو أوتاني أول سيدة تقود مدمرة بحرية في تاريخ اليابان”

  1. ألف ألف تحية للمرأة اليابانية الشجاعة وهي فخر الشعب الياباني والعالم أجمع ،المرأة اليابانية الشجاعة عرف عنها قوية وشجاعة وصريحة وصاحبة قرار مع تحمل المسؤولية على عاتقها لتكون دائما في أول الصفوف مع الرجال في كل مجالات الحياة والمرأة اليابانية الشجاعة لا ينقصها عقل أو قوة بل هي أساس المجتمع الناجح وهي المرأة التي لها الفضل الإلهى في استمرارية الحياة بشكل لائق ومحترم جدا في اليابان والعالم أجمع ، أنا رأي مع المرأة أن يكون لها دور كبير في القيادة العسكرية والميدانية وهي قادرة على تحمل المسؤولية كاملة وهي بوعي وعقل وروح طيبة وكريمة وشجاعة وهي تستطيع أن تكون في مقدمة المجتمع الناجح ، عاشت اليابان والشعب الياباني اللطيف الجميل والراقي ،

  2. تقدير هذا الموضوع يختلف من بلد لآخر طبقا للعادات و التقاليد.
    في الوطن العربي هذا الموضوع غير شائع او مقبول…. و لا يتعلق الموضوع بكونها امراءه إنما بطبيعة المنصب أيضا، فمن الطبيعي ان تتولى المرأه مناصب قياديه كالوزارات… أما منصب عسكري غير إداري فنراه غريبا

  3. رائع ولما لا المرءة ام واخت وجدة وقائدة تستطيع ان تقوم باغلب الاعمال التي يقوم بها الرجل ولاكن في بلداننا العربية المرأة مضلومة كثيرا

  4. اظن ان الخدمة العسكرية لا تتناسب مع تكوينها الجسماني ولاالعاطفي هناك مجالات كثيرة لا تقل أهمية عن الخدمة العسكرية تستطيع المرآة الإبداع فيها
    شكرا على هذا المقال

  5. تم الاطلاع على هذا المقال الرائع عن ميهو اوتاني .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *