اليابان تطور نظاماً لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية والهيدروجين

اليابان تطور نظاماً لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية والهيدروجين
اليابان تطور نظاماً لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية والهيدروجين

تمكن باحثون يابانيون من تطوير نظام ذو كفاءة عالية، يولد الطاقة الكهربائية باستخدام الطاقة الشمسية والهيدروجين. ويساعد النظام على خفض الانبعاثات الغازية الضارة للبيئة.

نظام يوظف الطاقة الشمسية والهيدروجين

طور باحثون يابانيون من المعهد الوطني الياباني للعلوم الصناعية والتكنولوجيا المتقدمة (AIST) بالتعاون مع شركات من القطاع الخاص، نظاماً متطوراً يولد الطاقة الكهربائية عبر استخدام الطاقة الشمسية وغاز الهيدروجين.

ويمتص النظام أشعة الشمس في النهار من خلال ألواح شمسية، ويستخدمها لتوليد الكهرباء والتمهيد للخطوة الثانية، التي يتم فيها فصل جزيئات الماء وتحويلها إلى هيدروجين، والذي يحفظ بدوره داخل خزان كبير. ويستخدم الهيدروجين عند غياب الشمس، لتوليد الطاقة الكهربائية النظيفة.

واختبر المعهد النظام لعامين في مدينة كوريياما بمحافظة فوكوشيما شمال شرق اليابان، حيث تمكن العلماء من تزويد أحد أقسام سوق كبير لبيع السمك والخضروات، بالطاقة الكهربائية النظيفة دون مشاكل.

ويقول العلماء إن قسم السوق الذي تم تغذيته عبر النظام الجديد، استهلك 73 ألف كيلوواط ساعي في العام الواحد (ولدت 29,600 منها عبر الطاقة الشمسية و 8,400 منها عبر الهيدروجين).

النظام الجديد | عبر هيئة الإذاعة
النظام الجديد | عبر هيئة الإذاعة

و أوضح مدير المعهد هيروهيديه فوروتاني لوسائل الإعلام، أن النظام المتكامل، ساهم في خفض انبعاثات ثنائي أكسيد الكربون (CO2) الضارة للبيئة في السوق بنسبة 53%. ويعتقد فوروتاني أن النظام الجديد يمكن أن يساعد في خفض الانبعاثات على نحو كبير إذا استخدم في مبان ضخمة مثل المستشفيات والفنادق.

تطبيقات عملية واستثمار اليابان في الهيدروجين

بدأت شركة إنشاءات كانت قد شاركت في تصميم النظام الجديد، باستخدامه في مقرها بمدينة كانازاوا (محافظة إيشيكاوا وسط اليابان). وقالت الشركة أن النظام بدأ عمله مؤخراً، ويحتوي على خزان يتسع لكمية هيدروجين أكبر بنحو 7 مرات من الكمية في النموذج التجريبي. وسيساهم النظام في مقر الشركة على قطع 70 طناً من الانبعاثات الضارة سنوياً، وفق التقديرات.

يذكر أن الحكومة اليابانية تهدف لخفض الانبعاثات في البلاد بنسبة 46% مع حلول عام 2030، كما تعتزم الوصول إلى الحياد الكربوني بحلول 2050. ولتحقيق هذا الهدف تستثمر الحكومة الكثير من الأموال في مجال الطاقة المتجددة، وعلى وجه الخصوص التقنيات التي تستخدم الهيدروجين.

ولعل من أبرز الأمثلة، هي سيارة ميراي اليابانية من تويوتا الرائدة. والتي تستخدم طاقة الهيدروجين للعمل، ولا تنتج ثنائي أكسيد الكربون كالسيارات التقليدية. وتعمل تويوتا حالياً على تطوير محرك ذو كفاءة عالية يعمل بالهيدروجين، ويمكن إنتاجه على نطاق واسع داخل وخارج اليابان.


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


المصادر:
(1) المعهد الوطني الياباني للعلوم الصناعية
(2) هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية
(3) وكالة كيودو
صورة المقال الأصلية: صورة تعبيرية | عبر آيستوك

0 0 votes
Article Rating

اكتب تعليقًا

9 Comments
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
البكاي
البكاي
2 سنوات

لم اسمع بطاقة تولد بالهيدروجين لكن هذا جيدا شكرا لليابان وشكرا للعلم

Asouma
Asouma
2 سنوات

الحياة الكربوني بحلول 2050 هذا واعد

amaro hm
amaro hm
7 شهور

انها مفيدة حقا

نصرالدين الليبي

الوقود الهيدروجيني هو وقود المستقبل لان اضراره البيئيه قليلة

نصرالدين الليبي

الطاقه الشمسية طاقه مستدامة يجب نستخدمها بشكل كبير في الدول العربية

ヤコブ 先輩
7 شهور

في اطار السعي لتقليل الانبعاثات، اليابان تطور الطاقة الكهربائية من غاز الهيدروجين والطاقة الشمسية

Russol wahab
6 شهور

سنة مليئة بالانجازات

Russol wahab
6 شهور

ستكون صديقة للبيئة تلك الاختراعات

ヤコブ 先輩
6 شهور

نظام رائع يساهم في المحافظة على البيئة

9
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x