دراسة يابانية: سـلالـة كـورونـا البريطانية أكثر عدوى بـ1.3 مرة

دراسة يابانية: سـلالـة كـورونـا البريطانية أكثر عدوى بـ1.3 مرة
دراسة يابانية: سـلالـة كـورونـا البريطانية أكثر عدوى بـ1.3 مرة

توصل باحثون يابانيون إلى أن سـلالـة كـورونـا البريطانية (التي اكتشفت لأول مرة في المملكة المتحدة) أكثر عدوى بـ1.32 مرة من سلالة فيروس كورونا الأصلية.




سـلالـة كـورونـا البريطانية أكثر عدوى

أجرى الباحثون في المعهد الوطني الياباني للأمراض المُعدية دراسةً على سـلالـة كـورونـا البريطانية لمعرفة مدى شدة عدوتها مقارنةً بالسلالة الأصلية لكوفيد – 19. وتوصل العلماء إلى أن متغاير كورونا الذي رُصد لأول مرة في المملكة المتحدة عام 2020، أكثر عدوى بـ1.32 مرة مقارنةً بالسلالة الأصلية والتي يُعتقد بأنها جاءت من “ووهان” في الصين.

وأجريت الدراسة على 803 حالة في اليابان أصيبت بمتغاير كورونا البريطاني. حيث راقب المعهد الوطني الحالات المصابة لمدة 50 يوماً حتى 22 مارس/آذار، وتوصل إلى النتيجة التي أعلن عنها لاحقاً. وكانت قد وجدت دراسات أجريت من قبل دول أخرى، بأن عدوى المتغاير البريطاني أشد بنسبة تتراوح بين 43% و 90% مقارنةً بالسلالة الأصلية.

الإجراءات الحالية غير كافية!

يزداد القلق في اليابان بعد أن شهد إقليم كانساي غرب البلاد (والذي يضم محافظات: أوساكا، كيوتو، هيوغو، نارا، شيغا، ميه و واكاياما)، تفشياً متزايداً للمتغاير البريطاني ومتغايرات أخرى. وارتفعت الإصابات في أوساكا – على سبيل المثال لا الحصر – لأرقام قياسية بعد أن رُفعت حالة الطوارئ بفترة قصيرة. ومن المتوقع أن ترتفع في العاصمة طوكيو كذلك.

حيث وجد المعهد إن نسبة الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 18 عاماً من حاملي المتغاير البريطاني أكبر من أولئك الذين يحملون سلالة الفيروس الأصلية. وتشير استطلاعات أخرى أجريت في محافظة هيوغو إلى أن متغايرات فيروس كورونا، مسؤولة الآن عن أكثر من 90% من حالات الإصابة في المحافظة.

وعلى ضوء الدراسة والاستطلاعات المختلفة، يعتقد الخبراء في المعهد الوطني للأمراض المُعدية، بأن الإجراءات الحالية قد لا تكون كافيةً لكبح جِماح الجائحة في البلاد وحول العالم. ويجب اتخاذ تدابير أشد صرامة لحماية المجتمعات وخفض الإصابات لنسب طبيعية.


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


قصة مرتبطة:
اليابان تنجح في زرع رئتين لمريضة فقدت وظائف رئتيها بعد الإصابة بكورونا 

اليابان تنجح في زرع رئتين لمريضة فقدت وظائف رئتيها بعد الإصابة بكورونا
اليابان تنجح في زرع رئتين لمريضة فقدت وظائف رئتيها بعد الإصابة بكورونا

المصادر: المعهد الوطني الياباني للأمراض المُعدية – وكالة كيودو – وكالة جيجي برس
صورة المقال الأصلية: صورة تعبيرية | عبر شاترستوك

اكتب تعليقًا