المتطوعة التي ساعدت هانسل بارشمنت تتلقى دعوةً لزيارة جامايكا

المتطوعة التي ساعدت هانسل بارشمنت تتلقى دعوةً لزيارة جامايكا
المتطوعة التي ساعدت هانسل بارشمنت تتلقى دعوةً لزيارة جامايكا

مُنحت متطوعة يابانية صربية كانت قد ساعدت صاحب الذهبية “هانسل بارشمنت”، دعوةً رسمية من قبل جامايكا تقديراً لجهودها وعملها الإنساني الذي ساهم في حصول الرياضي على الميدالية.

متطوعة تنال دعوة رسمية من جامايكا

قدمت حكومة جامايكا يوم الخميس 19 أغسطس/آب، دعوةً رسمية لزيارة البلاد لمتطوعة يابانية صربية عملت في ألعاب طوكيو الأولمبية 2020. وكانت المتطوعة التي تدعى “تيجانا كاواشيما ستويكوفيتش” (25 عاماً) قد ساعدت الرياضي الجاميكي “هانسل بارشمنت” (31 عاماً)، مما أدى إلى وصوله إلى سباق مهم في الوقت المناسب وحصوله بعدها على الميدالية الذهبية في سباق الموانع 110 متر للرجال.

وشكر وزير السياحة الجاميكي “إدموند بارتليت” المتطوعة “تيجانا” بصورة رسمية خلال حدث أقيم داخل السفارة الجامايكية في طوكيو. وقال “بارتليت” بأنه يشعر بالسرور لدعوته “تيجانا” لتسافر إلى جامايكا وتزور وجهاتها السياحية الشهيرة.

ونالت “تيجانا” هديةً من سفيرة الدولة في طوكيو “شورنا كاي إم ريتشاردز”، وأعربت السفيرة عن امتنانها وتقديرها لكرم المتطوعة. يُذكر إن ألعاب طوكيو الأولمبية أقيمت بمساعدة نحو 50,000 متطوع من اليابان وشتى أنحاء العالم، وساعدوا في إنجاح الأولمبياد عبر تقديم يد العون للرياضيين والمساهمة في مهام الإجراءات الوقائية من الجائحة.

شورنا كاي إم ريتشاردز مع تيجانا في سفارة جامايكا في طوكيو | عبر كيودو
شورنا كاي إم ريتشاردز مع تيجانا في سفارة جامايكا في طوكيو | عبر كيودو

القصة الكاملة وراء فوز “هانسل بارشمنت”

خرج الرياضي الجمايكي “هانسل بارشمنت” من القرية الأولمبية في طوكيو خلال صباح هادئ، ليذهب لنصف نهائي سباق 110 متر موانع للرجال. ولكنه ركب الباص الخاطئ دون أن يُدرك، بسبب استخدامه السماعات واستماعه للموسيقى خلال الرحلة.

وصل باص “بارشمنت” إلى حدث رياضي يبعد عدة كيلومترات عن الحدث الذي كان من المفترض أن يذهب إليه، وأدرك بأن عليه العودة بسرعة للحاق بالسباق وإلا سيتم إقصاؤه. وخلال هذه الأثناء تجلت مشكلة أخرى، تتمحور حول الوقت، حيث كان على الرياضي العودة بباص آخر ولكن ذلك سيعني تأخره وتفويته سباق نصف النهائي بسبب طول المسافة.

ركض “بارشمنت” يميناً ويساراً حتى صادف المتطوعة “تيجانا” والتي طلبت له سيارة أجرة وأعطته نقوداً للرحلة، لتحرص على أن يصل إلى مكان السباق في الوقت المناسب. وصل “بارشمنت” في اللحظات الأخيرة وتمكن من أداء تمارين الإحماء والتأهل إلى نهائي سباق الموانع، وثم فاز بالذهبية خلال 5 أغسطس/آب بعد نهاية درامية بفارق وقت يبلغ 0.05 ثانية عن صاحب المركز الثاني.

وبعيد انتهاء السباق وفوزه بالذهبية، نشر الجاميكي مقطع على حسابه في إنستاغرام يوم الـ7 من اغسطس/آب (حاز على ملايين المشاهدات داخل وخارج اليابان) شرح فيه ما حدث بالضبط. وفي الفيديو، عاد إلى الموقع الذي ضاع فيه وعثر على “تيجانا” مجدداً ليعيد لها ثمن سيارة الأجرة ويبلغها بأنها كانت “أساسية” في عملية فوزه بالذهبية. يُذكر إن “بارشمنت” كانت الرجل الوحيد الذي فاز بذهبية لصالح جامايكا خلال طوكيو 2020 بالإضافة للذهبيات التي حصدتها السيدات.


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


المصادر:
(1) اللجنة المنظمة للألعاب
(2) وزارة الخارجية الجامايكية
(3) وكالة كيودو
صورة المقال الأصلية: من أعلى اليمين: سفيرة جامايكا في طوكيو مع تيجانا – عبر كيودو | تيجانا ستويكوفيتش – عبر إنستاغرام | لحظة تتويج بارشمنت بالذهبية – عبر جيتي

5 تعليقات

  1. كان لطفا منها مساعدته … و كان لطفا منه شكرها و إعادة مالها … لأنه كان يمكن أن يتجاهل شكرا على مساعدتها.. كما يفعل البعض … و كان من الجيد انها تلقت تكريما على تصرفها النبيل .. انا سعيدة لكليهما.

  2. الانسانية في تاريخ الدول المتحضرة

اكتب تعليقًا