اليابان تطور ذكاء اصطناعي يتوقع الإصابة بالأمراض قبل حدوثها

طور العلماء في جامعتي هيروساكي وكيوتو ذكاء اصطناعي قادر على توقع الإصابة بالأمراض المختلفة قبل حدوث الإصابة عبر تحليل بيانات المرضى وأنماطهم المعيشية.




توقع حدوث الإصابة وتجنبها

قال علماء من جامعتي هيروساكي وكيوتو بأنهم تمكنوا من تطوير طراز أولي من ذكاء اصطناعي قادر على توقع الإصابة بنحو 20 مرض مختلف، مثل داء السكري، والعُته أوالخرف، وتصلب الشرايين، وهشاشة العظام، وارتفاع ضغط الدم، وأمراض القلب والسُمنة وغيرها.

ويتمكن الذكاء الاصطناعي من رصد احتمالية إصابة الفرد بمثل هذه الأمراض، عبر تحليل كمية ضخمة من بياناته الصحية التي يقدمها طوعاً خلال الفحوصات الروتينية. ويُحلل الذكاء الاصطناعي بيانات مثل: نمط عيش الفرد، خياراته في الطعام، استهلاكه للكحول والسجائر، حِميته الغذائية لمعرفة ما إذا كان سيُصاب بمرضٍ ما خلال السنوات الـ3 المقبلة.

وعبر توقع الإصابة، يتمكن الذكاء الاصطناعي من اقتراح تغييرات في نمط الحياة، الحمية الغذائية، الروتين اليومي وما إلى ذلك، لتجنب الإصابة بالأمراض المرصودة في المستقبل القريب.

ويقول العلماء في جامعتي هيروساكي وكيوتو، بأنهم طورواً الذكاء الاصطناعي عبر استخدام بيانات 20 ألف شخص في اليابان، كانوا قد قدموها طوعاً خلال الفحوصات الروتينية على مدار سنوات. وتمكنوا من صنع 20 فئة مختلفة من الأمراض لمساعدة الذكاء الاصطناعي على توقع احتمالية الإصابة بدقة أعلى.

الذكاء الاصطناعي قد ينقذ آلاف الأرواح

قال البروفيسور “ياسوشي أوكونو” من كلية الطب في جامعة كيوتو خلال مقابلة مع وكالة كيودو: “قمنا بتنبؤات صحيحة حول ما إذا كان الأفراد سيصابون بالأمراض في غضون ثلاث سنوات بمعدل مرتفع”. حيث من المتوقع أن يُساعد هذا الذكاء الاصطناعي على إنقاذ آلاف الأرواح من أمراض عديدة يمكن تفاديها عبر تعديل خياراتهم المعيشية.

وجاءت هذه الفكرة في الأصل من فريق بحثي في جامعة هيروساكي، والذي كان يجمع بيانات صحية طوعية من مرضى في محافظة آوموري شمال شرق اليابان منذ عام 2005. وجمع الفريق مختلف البيانات ليُشكل 2000 فئة من البيانات الصحية، مع رصد اللياقة البدينة للأفراد، والحميات الغذائية، والأنشطة الاجتماعية والتركيبات الجينية.

وتوصل الفريق البحثي بعد تمكين ذكاء اصطناعي من تحليل البيانات، إلى أن هناك علاقة وثيقة بين الإصابة بأمراض معينة والحالة الصحية والجينية للأفراد. وعلى سبيل المثال: تمكن الفريق البحثي من توقع احتمالية إصابة شخص بداء السكري في المستقبل القريب، بعد تحليل مستويات السكر في دمه، كتلة العضلات في ساقيه، والدهونات في جسده باستخدام ذكاء اصطناعي.

ومن الجدير بالذكر، أن الذكاء الاصطناعي المُطور من قبل جامعتي هيروساكي وكيوتو، يمكن أن يمنح الأفراد نصائح واقتراحات تتناسب مع حياتهم وروتينهم اليومي بناءً على بياناتهم الصحية الشخصية. ويقول البروفيسور “ياسوشي أوكونو”: “إن تمكنا من تقديم مخاطر الإصابة بأمراض معينة لكل فرد، فسيكون من الممكن تجنبها عن طريق تغيير نمط حياة المرء”.


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


قصة مرتبطة:
عدد سكان اليابان يتقلص بسرعة غير مسبوقة وفق إحصاءات حكومية 

عدد سكان اليابان يتقلص بسرعة غير مسبوقة وفق إحصاءات حكومية
عدد سكان اليابان يتقلص بسرعة غير مسبوقة وفق إحصاءات حكومية

دورات تعلم اللغة اليابانية في قلب العاصمة طوكيو، للمزيد من المعلومات لا تترددوا بمراسلتنا عبر صفحتنا على فيسبوك
دورات تعلم اللغة اليابانية في قلب العاصمة طوكيو، للمزيد من المعلومات لا تترددوا بمراسلتنا عبر صفحتنا على فيسبوك

المصادر: جامعة هيروساكي – جامعة كيوتو – وكالة كيودو اليابانية
صورة المقال الأصلية: صورة تعبيرية | عبر المصور المستقل Lee Chapman وبيكشتا

14 ردّ على “اليابان تطور ذكاء اصطناعي يتوقع الإصابة بالأمراض قبل حدوثها”

  1. يوما بعد يوم تثبت،اليابان أنها رائدة في الأبحاث العلمية المفيدة بصحة الإنسان. بالتوفيق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *