حي سانيا.. أفقر أحياء اليابان بالصور

يتساءل الآلاف من السُياح الذين يتوافدون إلى اليابان سنوياً، حول سبب عدم رؤيتهم لأي مشردين أو فقراء في الشوارع كباقي الدول. وقد يظن البعض أن اليابان لا تمتلك مشردين أو فقراء مطلقاً ولكنها صورة نمطية خاطئة منتشرة عن البلاد. حيث تمتلك اليابان عدة أحياء فقيرة في مختلف محافظاتها ولعل أشهر تلك الأحياء هو حي سانيا شرق العاصمة طوكيو أو كما يطلق عليه “حي الكُساب أو “حي العمال”. ولكن قبل أن نتعرف على حي سانيا، يجب التحدث عن المشردين في اليابان:

تقول الحكومة اليابانية وفق إحصائية رسمية أجرتها وزارة الصحة، العمل والرفاه اليابانية في يوليو/تموز 2017 أن هناك نحو 5000 مشرد يعيش بلا منزل في اليابان، وكانت طريقة الاحصاء التي اتبعتها الوزارة، تتمحور حول إرسال مسؤولون حكوميون يتجولون في الشوارع بعد ساعات الظهيرة لاحتساب العدد.

ولكن هذه الطريقة في الاحصاء والعد واجهت انتقاداتٍ واسعة من قبل الكثير من الجهات والمنظمات الأهلية اليابانية، وتقول تلك المنظمات أن أرقام الحكومة اليابانية غير دقيقة بسبب الطريقة المستخدمة في حساب أولئك الذين يعيشون في الشوارع ويعانون كثيراً من الفقر، وأن العدد الحقيقي لجميع المشردين حول اليابان هو على الأقل ضعفين ونصف العدد المذكور (نحو 17 ألفاً)، ونسبة 40% منهم يبلغون 60 عاماً أو أكبر! ولكن بغض النظر عن الأرقام المذكورة، يستمر عدد المشردين في اليابان والذين يعيشون بلا منازل بالتراجع منذ أن كان 25 ألفاً ونيف في عام 2003 وهو العام الذي بدأت الحكومة اليابانية بتسجيل مثل هذا النوع من البيانات.

ويأتي هذا العدد بالأصل من أنهيار اقتصاد الفقاعة الذي شهدته اليابان في عام 1990 (أزمة اقتصادية شهيرة) والذي ترك الآلاف بلا عمل في البلاد بعد أن خسروا أعمالهم أو فقدوا وظائفهم بشكلٍ مباشر بسبب الأزمة الاقتصادية. وكنتيجة لذلك بات أولئك الذين بقوا بلا وظائف ينامون في الشارع في خيم بلاستيكية أو منازل من الكرتون! وانتشرت هذه الظاهرة بكثرة في التسعينات حتى مررت الحكومة اليابانية قانوناً رسمياً في عام 2002 بعد تعرضها لضغط عظيم من جهات مختلفة. ويلزم القانون الحكومة المركزية بمساعدة الحكومات المحلية في حل مشكلة الفقراء والمشردين كونها مشكلة متفاقمة في وقتها، كما يلزم الحكومة بمساعدة المشردين والفقراء في إيجاد أعمال وتوفير الرعاية الصحية إليهم.

ويأتي حي سانيا على رأس قائمة الأحياء الفقيرة في طوكيو والتي تسعى الحكومة المركزية حتى الآن لضخ المال فيه من أجل مساعدة المشردين والفقراء الذين يسكنوه، وكان هذا الحي تاريخياً وحتى الآن من أفقر أحياء العاصمة ومأوى للمشردين والفقراء بعيداً عن أضواء مدينة طوكيو اللامعة وصورتها الجميلة أمام العالم.

حيث يواجه الفقراء والمشردين في اليابان حتى اليوم العديد من الصعوبات في الحياة المجتمعية، كون أن المجتمع الياباني يشدد على ضرورة الاعتماد على النفس أولاً ويجرم فعل التسول بقانون خاص، لذلك يحمل المتشرد وصمة عار مجتمعية قد تمنع الآخرين من التعامل معه أو مساعدته في الكثير من الأحيان.

وعند زيارة حي سانيا الفقير، سيلاحظ الزائر فوراً التباين الشديد في تصرفات الناس، مقارنة مع باقي مناطق طوكيو… ولأن الصورة بألف كلمة، سعى أحد المصورين المستقلين ويدعى “Lee Chapman” لتوثيق حياة حي سانيا الصعبة عبر سلسلة من الصور منذ عام 2011 وحتى عام 2019:

Lee Chapman – Tokyo Times
Lee Chapman – Tokyo Times
Lee Chapman – Tokyo Times
Lee Chapman – Tokyo Times
Lee Chapman – Tokyo Times

اقرأ أيضاً: العاصمة طوكيو، عاصمة الشرق الكبرى في سطور

Lee Chapman – Tokyo Times
Lee Chapman – Tokyo Times

اقرأ أيضاً: العاصمة طوكيو | أفضل 15 وجهة سياحية

Lee Chapman – Tokyo Times
Lee Chapman – Tokyo Times
Lee Chapman – Tokyo Times
Lee Chapman – Tokyo Times

المصادر: وزارة الصحة، العمل والرفاه اليابانية – صحيفة “Japan Times” اليابانية – المصور المستقل Lee Chapman صاحب موقع Tokyo Times الـ26 من يونيو/حزيران 2019
صورة المقال الأصلية: المصور Lee Chapman

أحدث المقالات

  • فنـــون

قائمة أفضل الأغاني رواجاً في اليابان للأسبوع الرابع من شهر أغسطس 2019

نستعرض في هذه القائمة أفضل وأكثر عشرة من الأغاني الجديدة رواجاً، والتي حققت انتشاراً ومشاهدات عالية منذ نشرها عبر وسائل…

5 ساعات ago
  • أهم الأخبار
  • علوم وتكنولوجيا

الميداليات البارالمبية اليابانية صُممت ليميزها فاقدو البصر!

كشفت اليابان عن الميداليات البارالمبية لألعاب طوكيو الصيفية يوم الأحد للعامة، قبل عام واحد بالضبط من إنطلاقها في عاصمة البلاد…

7 ساعات ago
  • أهم الأخبار
  • علوم وتكنولوجيا

رامن فوري يحتوي على جميع متطلباتك الغذائية اليومية!

كشفت شركة نيسين اليابانية الرائدة في صناعة المعكرونة سريعة التحضير أو كما تدعى بالنودلز الفورية أو الرامن الفوري، عن رامن…

يوم واحد ago
  • أهم الأخبار

أطول ناطحة سحاب في اليابان، مشروع طموح جديد!

أعلنت شركة موري بلدنج (Mori Building) اليابانية لتطوير العقارات عن خططها الجديدة لتطوير وإنشاء أطول ناطحة سحاب في اليابان، والتي…

3 أيام ago
  • أهم الأخبار
  • علوم وتكنولوجيا

مقاتلة يابانية خارقة، طموح اليابان الجديد للدفاع عن نفسها!

تسعى وزارة الدفاع اليابانية لإطلاق مشروع يهدف للبدء بتطوير مقاتلة جديدة خلال العام المالي 2020 والذي يبدأ من شهر أبريل/نيسان،…

4 أيام ago
  • أهم الأخبار
  • علوم وتكنولوجيا

دواسة وقود قد تنقذ حياتك، ابتكار ياباني جديد!

طورت شركة يابانية صغيرة جهازاً جديداً يدعى بـ "Onepedal" وهو عبارة عن دواسة وقود ومكابح في آنٍ واحد تعمل بشكلٍ…

5 أيام ago

الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط لضمان سرعة أكبر بالتصفح