سوغا يعلن تمديد حالة الطوارئ في 10 محافظات لاحتواء كورونا

أعلن رئيس الوزراء الياباني يوشيهيديه سوغا تمديد حالة الطوارئ حتى الـ7 من مارس/آذار القادم من أجل احتواء فيروس كورونا في البلاد.




تمديد حالة الطوارئ في اليابان

مددت الحكومة اليابانية يوم الثلاثاء 2 فبراير/شباط، حالة الطوارئ لمدة شهر كامل (حتى الـ7 من مارس/آذار) لاحتواء وباء كورونا في البلاد، في ظل مرور اليابان بموجة ثالثة من الإصابات وضعت ضغطاً كبيراً على نظام الرعاية الصحية والمستشفيات.

وأعلن رئيس الوزراء الياباني يوشيهيديه سوغا خلال مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء تمديد حالة الطوارئ في اليابان، وقال بأن حالة الطوارئ المُمددة ستغطي 10 محافظات يابانية، وهي: طوكيو، تشيبا، كاناغاوا، سايتاما، أوساكا، آيتشي، فوكوؤكا، غيفو، كيوتو وهيوغو. مع رفعها عن توتشيغي (المحافظة الـ11) بسبب تحسن الوضع فيها.

حيث كانت قد بدأت حالة الطوارئ في الـ8 من يناير، على أن تنتهي في الـ7 من فبراير. وشملت في البداية 4 محافظات وثم وُسعت لتشمل 11 محافظة. ولكن الحكومة أعلنت عن تمديد حالة الطوارئ حتى الـ7 من مارس قبل انتهاء الفترة المقررة، لتشمل 10 محافظات.

وأدلى سوغا بخطاب في البرلمان يوم الثلاثاء قال فيه: “إن عدد الإصابات الجديدة على مستوى البلاد آخذ بالانخفاض، لكننا بحاجة إلى الاستمرار وتقليل عدد المرضى الذين يدخلون المستشفيات أو من يعانون من حالات حرجة”.

و أوضح أيضاً في مؤتمر صحفي: “بفضل الإجراءات وتعاون الشعب الياباني، بدأنا نرى نتائج واضحة. نطلب منكم التمسك لفترة أطول قليلاً حتى نتمكن من تأسيس اتجاه لانخفاض الإصابات”. وقال سوغا أيضاً بأن حالة الطوارئ ستُرفع قبل موعدها المقرر في حال تحسنت الأوضاع في المحافظات الـ10 المحددة.

المؤتمر الصحفي الكامل لرئيس الوزراء (باليابانية)

إجراءات حالة الطوارئ واختلافها عن الدول الأخرى

بموجب حالة الطوارئ في اليابان، يتم حث الناس على الامتناع عن النزهات غير الضرورية بينما يُطلب من المطاعم والحانات أن تُغلق أبوابها مبكراً. كما تشجع الشركات على اعتماد العمل عن بعد ويتم الحد من عدد الحضور في الأحداث الكبيرة (كالأحداث الرياضية أو الترفيهية).

ولا تتبع الحكومة اليابانية نموذج “الإغلاق العام” عند ارتفاع الإصابات. إذ لا يسمح القانون الياباني للحكومة (حتى تحت حالة الطوارئ) بإجبار الأعمال على الإغلاق أو إجبار الأفراد على البقاء في منازلهم، كما لا توجد قوانين صارمة لمنع من يخالف إجراءات الوقاية من كورونا. بل تلجأ الحكومة إلى توجيه الطلبات إلى الشعب من أجل الالتزام بالإجراءات مع تقديم تعويضات مالية للأعمال المتضررة لحثها على التقيد بالقوانين أو إغلاق أبوابها.

وفي حين أن الإجراءات خلال حالة الطوارئ الحالية أقل صرامة من الدول الأخرى وكذلك من حالة الطوارئ السابقة (خلال عهد شينزو آبيه) في الربيع الماضي، إلا أن السلطات الصحية نجحت إلى حد ما في خفض عدد الإصابات في اليابان. حيث انخفضت الإصابات مقارنةً بالأيام الأولى من إعلان حالة الطوارئ، وسجلت طوكيو أكثر من 500 إصابة بقليل خلال الثلاثاء، وهو من أدنى الأرقام التي سُجلت منذ نحو شهر.

ومن أجل إضافة إجراءات أكثر، ستدخل الحكومة تعديلات جدلية على قانون الأمراض المُعدية تمكنها من تطبيق عقوبات قانونية بحق من يخالف إجراءات الوقاية من فيروس كورونا. ويُعتقد بأن مثل هذه العقوبات – برغم جدليتها – ستمنح الحكومة سلطةً أكبر للسيطرة على الوباء في البلاد وخفض الإصابات بصورة أكثر فعالية.

تحديات قائمة وتوزيع اللقاحات

بالرغم من انخفاض عدد الإصابات عموماً، إلا أن المستشفيات اليابانية ما زالت تواجه صعوبات كبيرة في علاج الجميع بسبب ارتفاع عدد الحالات الحرجة المصابة بفيروس كورونا (كوفيد – 19). وبالإضافة لذلك، ما زال عدد الوفيات في أعلى مستوياته، ويعتقد الخبراء بأن الوضع سيستمر على هذا الحال لبعض الوقت قبل أن يبدأ بالتحسن.

وتواجه حكومة سوغا انتقادات لاذعة – مع انخفاض معدل تأييدها – من أحزاب المعارضة وبعض النُقاد بسبب “استجابتها السيئة للأزمة” وتأخرها في توزيع اللقاحات التي اتفقت اليابان على استلامها من عدة شركات أجنبية، كمثل فايزر الأمريكية على سبيل المثال لا الحصر.

و وفق ما قاله رئيس الوزراء الياباني، ستبدأ البلاد بتوزيع اللقاحات في منتصف شهر فبراير على أمل احتواء الوباء قبيل انطلاق ألعاب طوكيو الأولمبية والبارلمبية 2021. وستمنح الحكومة الأولوية للكوادر الطبية وثم كبار السن الذين يبلغون 65 عاماً أو أكبر وثم أصحاب الأمراض المزمنة، كون هذه الفئات أكثر عُرضةً للوفاة جراء الإصابة بمرض كوفيد – 19.


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


قصة مرتبطة:
اليابان تعتزم معاقبة من ينتهك إجراءات الوقاية من كورونا! 

اليابان تعتزم معاقبة من ينتهك إجراءات الوقاية من كورونا!
اليابان تعتزم معاقبة من ينتهك إجراءات الوقاية من كورونا!

المصادر: مكتب رئيس الوزراء الياباني – وكالة كيودو – وزارة الصحة اليابانية
صورة المقال الأصلية: رئيس الوزراء يوشيهيديه سوغا | عبر كيودو

4 ردود على “سوغا يعلن تمديد حالة الطوارئ في 10 محافظات لاحتواء كورونا”

  1. نتمني تكون دي اخر حاله طوارئ وان الوضع يرجع طبيعي قريب واعداد الاصابات تقل

  2. ان الوعي العالي سواء من الحكومة اليابانية او الشعب ساعد من احتواء أزمة كرونا وتحقيق نتائج واضحة وايجابية .

  3. متى سينتهي الحظر واجراءات كورونا؟
    نتمنى السلامة للجميع

اكتب تعليقًا