اليابان تشهد ارتفاعاً كبيراً في عدد حالات كورونا الحرجة

اليابان تشهد ارتفاعاً كبيراً في عدد حالات كورونا الحرجة
اليابان تشهد ارتفاعاً كبيراً في عدد حالات كورونا الحرجة

دعا وزير الصحة الياباني السلطات الصحية للتخطيط لأسوأ السيناريوهات بعد أن شهدت اليابان ارتفاعاً كبيراً في عدد حالات كورونا الحرجة (كوفيد – 19).




ارتفاع كبير في حالات كورونا الحرجة

دعا وزير الصحة الياباني “نوريهيسا تامورا” خلال يوم الثلاثاء 1 ديسمبر/كانون الأول، السلطات الصحية في اليابان لتساعد على تعزيز نظام الرعاية الصحية في البلاد عبر التخطيط “لأسوأ السيناريوهات” التي قد تحدث. حيث شهد عدد حالات كورونا الحرجة ارتفاعاً كبيراً خلال الفترة الماضية.

وقال وزير الصحة “تامورا” خلال مؤتمر صحفي، بأنه على الحكومة المركزية والحكومات المحلية أن تعمل على رسم خطة للحيلولة دون انهيار نظام الرعاية الصحية في البلاد خلال مرور اليابان بما يُعرف بـ”الموجة الثالثة” من الإصابات.

وأضاف “تامورا”: “هناك اختلافات إقليمية، ولكني أشعر بحاجة مُلِحة (لرسم الخطة)”. وتستمر الحكومة المركزية بالطلب من الحكومات المحلية في محافظات اليابان الـ47، تأمين المزيد من الأسرة لمعالجة ذوي الحالات الحرجة في حال ارتفع العدد أكثر.

وزير الصحة الياباني "نوريهيسا تامورا" | وكالة كيودو
وزير الصحة الياباني “نوريهيسا تامورا” | وكالة كيودو

الاستجابة الحكومية للأزمة

تمر اليابان حالياً بموجة جديدة من الإصابات، سجلت خلالها أكثر من 2,000 إصابة لأيام متتالية، وبسبب ارتفاع عدد الإصابات ارتفع عدد حالات كورونا الحرجة (كوفيد – 19) وهو الأمر الذي وضع ضغطاً كبيراً على نظام الرعاية الصحية في البلاد.

وتقول وزارة الصحة بأنه حتى الاثنين 30 نوفمبر/تشرين الثاني، وصل العدد الإجمالي لحالات كورونا الحرجة في البلاد إلى 472 حالة وهو رقم قياسي يُسجل لأول مرة منذ بدء تفشي الفيروس في البلاد. ويخشى الخبراء أن ينهار نظام الرعاية الصحية بالكامل كما حدث مع دول أخرى، إن استمرت الحالات بالارتفاع.

ومن الجدير بالذكر، أن الحكومة المركزية بقيادة رئيس الوزراء يوشيهيديه سوغا تركز على الموازنة بين إجراءات كبح التفشي والإنعاش الاقتصادي مع تجنبها إعلان حالة الطوارئ، وهو الأمر الذي ولدَ الكثير من الانتقادات بسبب مراعاة الشؤون الاقتصادية أكثر من أرواح الشعب على حد قول بعض النقاد.

وتعمل الحكومة حالياً على حُزمة إجراءات لمكافحة التفشي، من ضمنها توزيع الكوادر الطبية في الأماكن التي تعاني من شحة في الطاقات البشرية. يُذكر بأن العاصمة طوكيو شهدت أكبر ارتفاع في الإصابات، حيث سجلت مئات الإصابات لأيام متتالية، وكانت قد رفعت حكومة العاصمة تحذيرها إلى أقصى درجة وطلبت من المطاعم والبارات أن تغلق أبوابها مبكراً في المساء لمحاولة كبح الفيروس.


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


قصة مرتبطة:
نظام الرعاية الصحية الياباني مُهدد بالانهيار بعد ارتفاع إصابات كورونا 

نظام الرعاية الصحية الياباني مُهدد بالانهيار بعد ارتفاع إصابات كورونا
نظام الرعاية الصحية الياباني مُهدد بالانهيار بعد ارتفاع إصابات كورونا

المصادر: وزارة الصحة اليابانية – وكالة كيودو
صورة المقال الأصلية: صورة تعبيرية عبر كيودو

تعليق واحد

اكتب تعليقًا