نظام الرعاية الصحية الياباني مُهدد بالانهيار بعد ارتفاع إصابات كورونا

نظام الرعاية الصحية الياباني مُهدد بالانهيار بعد ارتفاع إصابات كورونا
نظام الرعاية الصحية الياباني مُهدد بالانهيار بعد ارتفاع إصابات كورونا

شهدت اليابان ارتفاعاً كبيراً في إصابات فيروس كورونا، وهو الأمر الذي يُثير مخاوف الكوادر الطبية بسبب إمكانية انهيار نظام الرعاية الصحية في البلاد إن استمرت الحالات بالارتفاع دون توقف.




مخاوف من انهيار نظام الرعاية الصحية

شهدت اليابان قفزةً كبيرةً في حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد (كوفيد – 19)، حيث سجلت البلاد أكثر من 2,000 إصابة لـ3 أيام متتالية وهي أرقام قياسية تُسجل لأول مرة في اليابان منذ بدء تفشي الفيروس من “ووهان” الصينية.

ويعتقد العاملون في مجال الرعاية، أن نظام الرعاية الصحية في البلاد قد يتجهُ لنقطة الانهيار مع استمرار شحة الأسرة المتوفرة لعلاج المرضى – خاصةً في المدن الكبرى – بسبب ارتفاع حالات كورونا الحرجة. ويقول خبراء، إن البلاد قد تصبح عاجزةً عن علاج المرضى الذين يحتاجون لعناية طارئة بسبب عدم امتلاك المستشفيات لأسرة شاغرة (وهو نفس السيناريو الذي حدث في العديد من بلدان العالم خلال ذروة الجائحة).

كادر طبي يعمل على معالجة مصاب بكوفيد - 19 في مستشفى بمدينة كاواساكي بالقرب من طوكيو | عبر كيودو
كادر طبي يعمل على معالجة مصاب بكوفيد – 19 في مستشفى بمدينة كاواساكي بالقرب من طوكيو | عبر كيودو

وعلى الجانب الآخر، تستمر الحكومة اليابانية في محاولتها الموازنة بين إنعاش الاقتصاد وحماية الناس من تفشي فيروس كورونا الجديد، وهي خطة جدلية (واجهت انتقادات واسعة) تضمن استمرار النشاطات الاجتماعية والاقتصادية (بقيود قليلة جداً) بينما تُحاول السلطات الصحية كبح تفشي الفيروس قدر الإمكان ومكافحة البؤر أينما كانت.

وتواجه العاصمة طوكيو شحةً كبيرةً في عدد الأسرة المتوفرة كما أفادت مصادر تابعة لحكومة العاصمة المحلية. ولا تقتصر هذه الشحة على العاصمة بل تواجه العديد من المُدن الكبرى شحةً مماثلة في ظل ما وصفه بعض الخبراء بـ”الموجة الثالثة” من الإصابات. وقال “نوريو أوماغاري” (وهو مدير المركز الياباني للسيطرة على الأمراض والوقاية منها): “لقد وصلنا إلى مرحلة الانتشار السريع” موضحاً بأن الفيروس بات يتفشى أسرع من السابق.

شحة الأسرة ومساهمة الشتاء في تفشي العدوى

رفعت حكومة طوكيو المحلية تحذير تفشي الفيروس لأقصى درجة متوفرة بعدما سجلت العاصمة أكثر من 500 إصابة بكورونا لأيام متتالية، وسجلت البلاد أكثر من 2,400 إصابة بكورونا خلال الـ20 من نوفمبر/تشرين الثاني. وهي علامة واضحة – وفق خبراء – على اقتراب “موجة ثالثة” من الإصابات قد تكون أكبر من الموجتين السابقتين.

وتقول حكومة طوكيو المحلية بأن لديها 2,640 سرير لمعالجة مرضى كوفيد – 19، وبسبب ارتفاع الحالات الحرجة شُغل 1,354 منها أو ما نسبته 51% من الأسرة. وقال “ماساتاكا إينوكوتشي” (وهو نائب رئيس جمعية طوكيو الطبية): “سيزداد الضغط على المرافق الطبية التي تستضيف (المرضى) لفترة مطولة من الزمن. توجد حاجة مُلِحة لتأمين المزيد من الأسرة”.

وفي شمال اليابان، تواجه محافظة هوكايدو الباردة – على سبيل المثال لا الحصر – شحةً كبيرةً في عدد الأسرة المتوفرة كذلك، حيث ارتفعت نسبة الأسرة المشغولة إلى 72% بعيد ارتفاع الإصابات خلال الأسابيع الماضية.

ويعتقد بعض الخبراء والعلماء في اليابان إن اقتراب فصل الشتاء قد يلعب دوراً مهماً في تفشي الفيروس، حيث يتجه السكان للبقاء في غُرف سيئة التهوية هرباً من البرد وانخفاض درجات الحرارة، وهو الأمر الذي قد يُساهم في تفشي الفيروس داخل تلك الغرف (بالرغم من عدم وجود إثباتات قاطعة تدعم مثل هذه النظريات حتى الآن).

ومن الجدير بالذكر، أن رئيس الوزراء الياباني يوشيهيديه سوغا قال بأن “اليابان في أقصى حالة تأهب” ولكنه لم يضع إجراءات واضحة لمكافحة زيادة الإصابات الجديدة عدا الطلب من السكان الالتزام بارتداء الأقنعة قدر المستطاع. وما زالت الحكومة اليابانية ترفض إعلان حالة الطوارئ كما حدث سابقاً خلال حقبة رئيس الوزراء السابق شينزو آبيه. ويقول مسؤولو وزارة الصحة اليابانية بأن الوضع لا يستدعي إعلان حالة الطوارئ وبأن نظام الرعاية الصحية في اليابان ليس في وضع حرج حتى الآن.


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


قصة مرتبطة:
باحثون يابانيون يكشفون عن مدى فعالية الأقنعة المختلفة في الحماية من كورونا 

باحثون يابانيون يكشفون عن مدى فعالية الأقنعة المختلفة في الحماية من كورونا
باحثون يابانيون يكشفون عن مدى فعالية الأقنعة المختلفة في الحماية من كورونا

المصادر: وزارة الصحة اليابانية – حكومة طوكيو المحلية – وكالة كيودو – مكتب رئيس الوزراء الياباني
صورة المقال الأصلية: روبوت “بيبر – pepper” من شركة سوفت بانك يرتدي قناعاً لرفع الوعي بشأن الأقنعة | عبر وكالة AP

0 0 votes
Article Rating

اكتب تعليقًا

5 Comments
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
سامح زكريا توفيق عبد الله
سامح زكريا توفيق عبد الله
3 سنوات

منمن الرائع ان يقوم الروبوت بالعمليات الجراحية المعقدة آمل ان تنخفض تكاليف علاج الفقراء مع تطبيق هذا النظام.

Sami
Sami
3 سنوات

تكمن المشكلة في عدم توفر الأسرة الكافية ومراكز العزل لإحتواء هذه الجائحة وهذا بحد ذاته سبب كفيل بإنهيار أي نظام صحي في العالم.

ヤコブ 先輩
3 شهور

ارتفاع اصابات كورونا بشكل كبير جدا يهدد عدد الاماكن الموجودة في المستشفى وامكانية علاج المرضى بسرعة ويضع ضغطا كبيرا على المستشفيات في حال استمرار تفشي الوباء بشكل جنوني

نصرالدين الليبي

خط الدفاع الاول يجب الدعم من الحكومة

Yashiro
Yashiro
3 شهور

هوكايدو من اكثر المحافظات التي تعاني من طقس بارد، سيكون ذلك صعبا جدا مع كورونا وسيزيد من امكانية الاصابة

5
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x