كاشي بان، خبزٌ من مختلف الألوان

نسلط الضوء في هذا المقال على كاشي بان، والتي تعتبر من أشهى المخبوزات والمعجنات اليابانية. إليكم نبذة عنها وطريقة تحضيرها:

يُحبّ اليابانيون المخبوزات اللذيذة بقدر حُبّهم لوجبة السوشي، وتنتشر المخابز في شوارع اليابان كانتشار محلات الرامن. وبالعودة إلى معنى كلمة “kashipan” فهو “الخبز الحُلو”، وهو الاسم الذي يُطلق على الخبز الياباني الفريد المَحشو، أو المُغطّى بشيء حُلو، وأكثرها شيوعًا Melon Pan “خبز البِطّيخ” (عجين خبز مغلّفٌ بعجين البسكويت)، ولدينا أيضًا “موشي بان mushi pan” وهو نوعٌ من الكعك المطهو على البخار، والذي يأتي بنكهات مختلفة مثل: الجبن أو الشاي الأخضر. ومن الأنواع المنتشرة كاري “بانkare pan” (كعكٌ محشوّ بصلصة الكاري، ومُغطّى بفُتات خبز البانكو)، وفيما يلي سنوجز في بيان أنواع هذا الطعام المُميّز:

  • بعضٌ من أنواع الكاشي بان:

    الأنواع الموضحة بالأرقام من المخبوزات اليابانية
    الأنواع الموضحة بالأرقام من المخبوزات اليابانية
  1. ميرون-بان خبز البِطّيخ: سطحه الخارجيّ مقرمش، لكن داخلَه طريّ ورقيق، ولا يحوي أي بطيخ ولا منكهات بطعم البطيخ! ولكن هناك عدّة تفسيرات لأصل اسمه، وأكثرها شيوعًا أن شكله الخارجي يشبه ثمرة الشمّام.
  2. كوريمو بان / كريم بان: خبزٌ محشوّ بكريمة الكاسترد.
  3. غامو بان: كعكةٌ محشوّة بالمرملاد، وغالبًا ما يكون من مربّى الفراولة، ويليها مربّى المشمش.
  4. كوشيان بان: مغطّاة ببذور الخشخاش، ومحشوّة بالكوشيان (عجينةٌ حلوة ناعمة مصنوعة من حبوب أزوكي المقسومة).
  5. أوغورآن بان محشوّة بأوغورآن، وهو مربّى يتم تحضيره من حبوب أزوكي الكاملة.
  6. ساكورا آن بان: حشوة كوشيان، مغطّاة بزهر الكرز (المحفوظ بالملح).
  7. تشوكو كورون: كعكة على شكل صدفة حلزونية، محشوّة بكريمة الشوكولا.
  • تاريخ كاشي بان:

أضافت اليابان إلى العالم أطباقًا لذيذة وفريدة، ومنها هذا الطبق، لنتعرف فيما يلي على لمحة تاريخيّة عنه..

ابتكر خبّاز في طوكيو يدعى “كيمورا ياسوب” “أن بان anpan” في عام 1874، وهو خبزٌ مَحشوّ بمعجون فاصوليا أزوكي الحُلو، وبحلول عام 1900، كان مَخبز ياسوب يصنع أغلب أنواع “خبز المربّى”. وبعد أربع سنوات، بدأ بصنع الخبز المَحشو بكريمة الكاسترد في مخبزٍ آخر في طوكيو، وتبعه صناعة أنواع كثيرة وكانت ثورة هذه الصناعة عند ابتكار “خبز البطيخ”، وبما أنّه قد حظي بالشهرة الأكبر مقارنةً مع أنواع كاشي بان الأُخرى، سنعرّج قليلاً على تاريخه.. 

صورة لأبرز المخبوزات اليابانية
صورة لأبرز المخبوزات اليابانية

ظهر خبز البطيخ للمرة الأولى عام ،1910 بعد أن أحضر رجل الأعمال الياباني “أوكورا كيهاتشيرو” خبّازًا أرمينيًا يدعى “ساغويان” إلى اليابان، والذي كان يعمل سابقًا لصالح عائلة رومانوف -والذي يقال إنه من ابتكر هذا النوع من الخبز اللذيذ-، وصحيحٌ أن هذه القصة هي الأقوى بين روايات أصل خبز البطيخ، إلّا أنّها ليست مؤكّدة.

  • كيفية تحضير الخبز الياباني:

بما أن الكاشي بان له أنواع كثيرة، سنكتفي بوصفة الخبز الياباني الأساسي، وبوصفة “خبز البطيخ” الذي هو الأشهر بينها.

وصفة الخبز الياباني الأساسي:

  • المقادير:
  1. 200 مل من الحليب الفاتر
  2. 5 جرام من الخميرة الجافة 
  3. 30 جرام من السكر
  4. 240 جرام من دقيق القمح
  5. 60 جرام من دقيق خاص بالكعك
  6. 5 جرام من الملح
  7. 10 غ من مسحوق الحليب المجفّف
  8. 30 جرام من الزبدة، (في درجة حرارة الغرفة)
  9. 1 بيضة مع رشة ملح، مخلوط جيداً
  • طريقة التحضير:

نضيف الحليب الفاتر والخميرة والسكر إلى وعاء الخلّاط، ثم نخفق جيّدًا، ونتركه لمدة 5 دقائق.

نمزج دقيق الخبز ودقيق الكعك، ثم نضيفه إلى مزيج الحليب. 

نقوم بعدها بإضافة الملح والحليب المجفّف، ونشغّل الخلّاط بسرعة متوسّطة.

وعندما تصير العجينة على شكل كرة (بعد حوالي 8 دقائق)، نضيف الزبدة الطرية ونتابع العجن لمدة 4-5 دقائق أُخرى حتى تمتزج الزبدة تمامًا. 

نغطّيها بكيس بلاستيكي، ونتركها في مكانٍ دافئ لمدّة ساعة واحدة حتى يتضاعف حجم العجينة.

نقوم بالضغط على العجينة برفق لتفريغ الغاز منها. ونضعها على لوح تقطيع، ونقطّعها إلى ثمانية قطعٍ متساوية. 

نشكّلها على شكل كرات صغيرة. 

نغطّيها ونتركها لمدة 15 دقيقة.

نضع كرات العجين على ورق الزبدة ونترك مسافة بينها حوالي 2 بوصة (أو 5 سم).

ندهن الكرات بخليط البيض بوساطة الفرشاة، ونرش بعدها قليلًا من السكر عليها. 

نتركها حوالي ساعة واحدة.

وأخيرًا نخبزها في فرنٍ حرارته 400 ف (205 س) لمدة 9 دقائق حتى تُحمّر.

  • طريقة إعداد خبز البطيخ:

نحضِّر العجين الذي سبق ذكره ومن ثم نحضّر عجين البسكويت، فخبز البطيخ ما هو إلا عجين البسكويت محشو بعجين الخبز، ولهذا يكون سطحه مقرمشًا وبنفس الوقت يكون طريًا من الداخل.

  • مقادير عجينة البسكويت:

  1. 60 جرام من الزبدة غير المملحة (حوالي 4 ملاعق كبيرة، بدرجة حرارة الغرفة).
  2. نصف كوب من السُكّر
  3. بيضة كبيرة مخفوقة 
  4. 200 غ من دقيق الكعك 
  5. نصف ملعقة صغيرة من مسحوق الخبز 
  6. ملعقتا سُكّر كبيرتان للتزيين
  • طريقة التحضير:

نضيف الزبدة إلى وعاء كبير، ونحرّكها بملعقة حتى تصير طريّة.

نقوم بإضافة السكّر ونخلط المزيج جيدًا.

نضيف بعدها البيضة (المخفوقة جيداً) على دفعات صغيرة ونحرّك حتى يتجانس الخليط.

نضيف دقيق الكعك ومسحوق الخبز إلى الخليط.

نعدّ العجين حتى يصير متماسكاً ونُشكّله على شكل كرة.

نقطّع العجين إلى 10 قطع متساوية.. (في حال توافر ميزان صغير خاص بالمعجنات يستعمل قياس وزن القطع يجب أن يكون حوالي 400-410 جم)

نكّور القطع ونضعها على ورق زبدة ومن ثمّ في الثلاجة لعشر دقائق حتى تتصلّب.

  • طريقة تشكيل خبز البطيخ:

نضع عجينة البسكويت على سطح مرشوش بقليلٍ من دقيق القمح، نقوم بالضغط على العجينة لنقلل من سماكتها ونرقّقها يدويًّا، ثم نستعمل المِدلاك لتشكيلها على شكل دائري.

نحضّر قِطعةً من العجين الرئيسي ونفركه قليلاً، ونشكّله بعدها على شكل كُرة.

نضعُ عجينة البسكويت على راحة يدنا ونضع العجينة الرئيسية في المنتصف. 

نلفّ العجينة الرئيسية بعجين البسكويت كما في كرات “الأوزي” بحيث يكون الجزء الأملس من الأعلى، ونضعها في الوعاء المخصّص لعملية الخَبز.

نَرُشّ السُكّر عليها، ونقطّع عجينة البسكويت بلطف إلى نمط متقاطع باستعمال السكين.

بعد الانتهاء، نغطّي العجين ونتركه في مكان دافئ لمدة 50 دقيقة حتى يزيد من حجمه. 

نسخّن الفرن في هذه الأثناء إلى 350 درجة فهرنهايت (180 درجة مئوية)

نخبزها لمدة 13-15 دقيقة (مع مراعاة تدوير الصينية بحيث يتحمّر وجه العجين كاملاً وبلا تفاوت).

صحيحٌ أنّ إعداد هذه الخبز سيأخذ وقتًا طويلًا، إلّا أنّك ستنسى التعب بعد رؤية قوامه المميّز وتجربة سطحه المقرمش، وحشوته الطريّة الهشة، بالعافية.

الكاتبة: نور السَّيد

حاصلة على بكالوريوس في الأدب الياباني من جامعة دمشق، مترجمة ومعدّة نصوص في قناة سبيستون. ومدرّسة لغة يابانية في معاهد خاصّة، مهتمّة بالثقافة اليابانية عمومًا، والأنمي خصوصًا.
-حساب نور السيد على إنستغرام: (اضغط هنا)

انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع. مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)

10 ردود على “كاشي بان، خبزٌ من مختلف الألوان”

  1. الوان الخبز زاهية ….وحسب المكونات وطريقة الطهي …يظهر انه شهي ولذيذ …

  2. شكله كثيير زاكي راح اجرب اعملو عل الفطور بكرا

  3. شكرا على المقال والوصفات الرائعة
    حابة أجرب غامو آن بان المحشوة بمربى الفراولة او المشمش أو ساكورا بان المغطاه بزهر الكرز سأجرب الوصفات واعدهم بالمنزل شكرا

  4. ثقافة المخبوزات، ثقافة شائعة في آسيا عموما و اليابان من الدول الأكثر رواجا و ستهلاكا لها

  5. الكثير من اليابانين يحبون الخبز. لذلك من الشائع رؤية كل هذه النكهات والحشوات. أرغب بتجربتها كلها. ستكون تجربة فريدة من نوعها.

اكتب تعليقًا