باحثون يابانيون يطورون روبوتاً قادر على قتل فيروس كورونا

أكد باحثون يابانيون فعالية روبوت جديد قاموا بتطويره من أجل قتل فيروس كورونا الجديد (كوفيد – 19) باستخدام الأشعة فوق البنفسجية.




قتل فيروس كورونا

قال باحثون يابانيون من مستشفى قطاع إيتاباشي في طوكيو (وهي مستشفى تابعة لكلية الطب جامعة نيهون) في مؤتمر صحفي خلال الـ8 من سبتمبر/أيلول، بأنهم أكدوا فعالية روبوت جديد قاموا بتطويره قادر على قتل فيروس كورونا الجديد باستخدام الأشعة فوق البنفسجية.

وطُور الروبوت الذي يدعى “UV Buster” بالتعاون بين قطاع إيتاباشي في العاصمة وجامعة نيهون وشركة محلية، ويحتوي على 8 مصابيح قوية تبث الأشعة فوق البنفسجية على الجدران والأرضيات لتعقيمها من أي فيروسات وعلى وجه الخصوص فيروس كورونا. وبرمج الباحثون الروبوت لكي يسير ذاتياً ويُعقم المباني كالمستشفيات، العيادات، متاجر التسوق الكبيرة وغيرها من الأماكن المهمة، دون تدخل بشري.

وقال الباحث الياباني “آيدا يوكو” خلال المؤتمر الصحفي، إن الروبوت نجح في الاختبارات العديدة التي عُقدت خلال الفترة الماضية، ويمكنه تحييد (إبطال مفعول) الفيروس بنسبة 99% ليمنع انتقاله، أو قتله بالكامل بالأشعة فوق البنفسجية.

نموذج أولي من روبوت “UV Buster” يعمل لتعقيم غرفة خلال أغسطس/آب

وأضاف الفريق البحثي، إن الأشعة فوق البنفسجية التي تستخدم في التعقيم قوية جداً ومضرة للبشر، لذلك يجب تشغيل الروبوت عن بُعد وتركه ليعمل خلال الليل في الأماكن التي تُزار بكثرة من قبل الناس. ويتميز هذا الروبوت الجديد بقدرته على حفظ خرائط الأماكن التي يعمل فيها، لكي يستمر بالعمل ذاتياً حتى اكتمال التعقيم.

تعثر اللقاح الياباني والاعتماد على الروبوتات

شهدت جهود تطوير لقاح ياباني تعثراً كبيراً بسبب قلة المرضى الذين يرغبون بالانخراط في تجارب سريرية في اليابان، مما أجبر الحكومة اليابانية على عقد صفقات مع شركات أجنبية لاستيراد لقاح لفيروس كورونا الجديد عند اكتمال تطويره. وبالرغم من تعثر الجهود، تسعى الشركات اليابانية لتعويض الأمر بابتكار روبوتات قادرة على المساعدة في كبح تفشي الفيروس في البلاد.

حيث باتت العديد من الجامعات والمستشفيات في اليابان، تستخدم روبوتات متطورة مختصة بتعقيم الأماكن من بقايا فيروس كورونا الجديد. وتشغل جامعة نيهون هذا الروبوت حالياً في حرمها الجامعي، وتعتزم نشره من أجل أن يعمل في مساحات أكبر كمثل متاجر التسوق متعددة الطوابق.

ومن الجدير بالذكر، إن العديد من الجامعات اليابانية والشركات طورت تقنيات جديدة للتصدي لتفشي الفيروس في البلاد، ومنها تقنية طُورت من قبل جامعة فوجيتا للصحة تُعنى بالقضاء على الفيروس باستخدام تركيز منخفض جداً من غاز الأوزون (O3). حيث أثبتت هذه الطريقة فعاليتها أيضاً في التعقيم، وهي غير ضارة للبشر.


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


قصة مرتبطة:
باحثون يابانيون يستخدمون غاز الأوزون لتحييد وقتل فيروس كورونا 

باحثون يابانيون يستخدمون غاز الأوزون لتحييد وقتل فيروس كورونا
باحثون يابانيون يستخدمون غاز الأوزون لتحييد وقتل فيروس كورونا

شركة يابانية تنجح بإضعاف كورونا المستجد بتقنية الأشعة فوق البنفسجية العميقة 

شركة يابانية تنجح بإضعاف كورونا المستجد بتقنية الأشعة فوق البنفسجية العميقة
شركة يابانية تنجح بإضعاف كورونا المستجد بتقنية الأشعة فوق البنفسجية العميقة

المصادر: مستشفى إيتاباشي التابعة لكلية الطب في جامعة نيهون في طوكيو – هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية – وكالة كيودو اليابانية
صورة المقال الأصلية: فيروس كورونا الجديد (سارس – كوف – 2) تحت مجهر إلكتروني كاشف | عبر المركز الوطني للأمراض المُعدية

ردّين على “باحثون يابانيون يطورون روبوتاً قادر على قتل فيروس كورونا”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *