عيد الحب في اليابان | لماذا ينال الرجال اليابانيون كل الهدايا؟

لعيد الحب في اليابان نكهةً خاصةً تختلف عن باقي الدول، حيث تقدم فيه النساء الهدايا للرجال، ويوجد أيضاً يوم يدعى باليوم الأبيض في 14 مارس/أذار 2019.




من أين جاء هذا التقليد؟

لكل دولة طريقتها الخاصة في الاحتفال بعيد الحب (يوم الفالنتاين أو عيد القس فالنتاين) سواءً كانت طريقة رسمية أو غير رسمية. ولكن خلال عيد الحب في اليابان، تُقدم النساء الهدايا للرجال، خلافاً لما هو متعارفٌ عليه في الدول الأخرى، وهو تقليد غريب حتماً تعود جذوره لأكثر من نصف قرن، وتقبع خلفه الكثير من القصص الجدلية والنظريات غير المؤكدة.

وإحدى هذه القصص الشهيرة تقول، أن بعد نهاية الحرب العالمية الثانية في عام 1945، تعرضت اليابان لسيل من تأثيرات الثقافة الغربية، وبدأ الناس بتبني بعض التقاليد الغربية كمثل الاحتفال بالكريسماس (على سبيل المثال لا الحصر). وخلال منتصف الخمسينيات (مع بداية طلوع الاقتصاد الياباني) أرادت الشركات اليابانية التي تعمل في مجال بيع الشوكولاتة، أن تأخذ نصيباً أكبر من السوق كنظيراتها من الشركات الغربية.

امرأة تشتري الشوكولاتة في عيد الحب من حي غينزا في طوكيو | عبر كيودو
امرأة تشتري الشوكولاتة في عيد الحب من حي غينزا في طوكيو | عبر كيودو

لذلك بدأت تلك الشركات بتسويق منتجاتها من الشوكولاتة، لتتناسب مع عيد الحب في اليابان أو الفالنتاين. ولكن بسبب سوء فهم لغوي، أطلعت إحدى شركات الشوكولاتة الكبرى زبائنها، أن عيد الحب هو مناسبة مثالية لتعبر النساء اليابانيات عن حبهن لشركائهن عبر إهداء الشوكولاتة إليهم! وتعززت هذه الفكرة بشكلٍ أقوى عندما نشرت عدة صحف محلية عن الأمر بصورة مشابهة، واستمر هذا التقليد حتى عصرنا هذا دون انقطاع.

وتوجد عدة نظريات تخالف القصة أعلاه في تفسير وجود هذا التقليد في اليابان: الأولى هي أن الشركات اليابانية اخترعت هذه الخرافة من أجل تحقيق أرباح أكبر (بالأخص مع وجود اليوم الأبيض في 14 مارس/أذار ويعيد الرجال الهدايا للنساء)، حيث يقول خبراء أن شركات الشوكولاتة تحقق نحو نصف أرباحها السنوية خلال عيد الحب والذي يشهد إقبالاً كبيراً على شراء الشوكولاتة. أما النظرية الأقوى فترجح أن اليابان تتأقلم وتتبنى دوماً تقاليد ثقافية من حضارات ودول أخرى ولكنها تعدل عليها بشكلٍ طفيف لتناسب الثقافة المحلية.


مقال ذو صلة: مانيكي نيكو


غيري تشوكو وهونمي تشوكو

تتمحور الثقافة اليابانية حول مبدأ يدعى بالـ”وا – Wa – 和” ويعني “التناغم أو السلام”، ويسعى الناس في اليابان للحفاظ على التناغم بينهم وبين المجموعة التي ينتمون إليها (كمجموعة العائلة، ومجموعة العمل وغيرها) بشتى الطرق المختلفة، ولم ينسى اليابانيون مبدأ التناغم حتى في عيد الحب!

حيث توجد عدة أنواع من الشوكولاتة في عيد الحب لضمان إرضاء جميع الأطراف والحفاظ على التناغم في المجتمع دون امتلاك مكون معين أفضلية على حساب مكون أخر. والنوع الأول من هذه الشوكولاتة يدعى “غيري تشوكو – 義理チョコ” وتعني حرفياً “شوكلاتة الواجب أو “الشوكولاتة الإجبارية” وتعني كذلك “شوكلاتة التقدير أو الشكر”، وتعطى من قبل المرأة لزملائها في العمل، أصدقائها من الذكور (وأي شخص عدا الشريك أو الحبيب)، وهي شوكولاتة لإظهار التقدير والشكر غالباً.

شوكولاتة غيري تشوكو | عبر ويكيميديا
شوكولاتة غيري تشوكو | عبر ويكيميديا

أما النوع الثاني منها يدعى “هونمي تشوكو – 本命チョコ” وتعني حرفياً “شوكولاتة التفضيل” وتقدم من قبل المرأة لأكثر رجل تشعر نحوه بالحب، قد يكون الزوج، الشريك، الحبيب أو شخص مرشح ليكون مما سبق ذكره. وتكون هذه الشوكولاتة عادةً أغلى ثمناً من التي سبقتها. ويوجد نوع غير شائع كذلك يدعى “تومو تشوكو – 友チョコ” وتعني حرفياً “شوكولاتة الصديق أو الصداقة”، وتمنح من قبل المرأة لصديقاتها من الإناث ببساطة أو أحياناً لأصدقائها من الذكور.


مقال ذو صلة: العقلية اليابانية


اليوم الأبيض

ربما تتساءلون عند قراءة المقال، لماذا لا يقدم الرجال شيئاً بالمقابل؟!.. وجوابه ببساطة: لا يمنح الرجال اليابانيون الهدايا في يوم عيد الحب للنساء، حيث يوجد يوم خاص لذلك يدعى باليوم الأبيض ويصادف في الـ14 من مارس/أذار، أي بعد شهر كامل من عيد الحب (الفالنتاين). ويوجد هذا التقليد أيضاً في عدة دول آسيوية آخرى مثل كوريا الجنوبية، الصين وغيرها.

صورة تعبيرية | عبر ويكيميديا
صورة تعبيرية | عبر ويكيميديا

وفي هذا اليوم يمنح الرجال اليابانيون الهدايا للنساء في، وفي العادة يُقدم كل رجل هدية مماثلة لما تلقاه. حيث يقول خبراء أن شركات الشوكولاتة اليابانية تعمدت ابتداع مثل هذا التقليد لتضمن زيادة أرباحها في يوم عيد الحب واليوم الأبيض، مع ذلك تبقى هذه النظرية أمرٌ غير مؤكد لصعوبة وجود أدلة تثبت مثل هذه المزاعم.


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


هل تخطط للسفر إلى اليابان من أجل السياحة؟ لا تتردد بالتواصل معنا عبر صفحتنا على فيسبوك
هل تخطط للسفر إلى اليابان من أجل السياحة؟ لا تتردد بالتواصل معنا عبر صفحتنا على فيسبوك

المصادر: الهيئة القومية اليابانية للسياحة – هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية – صحيفة “Japan times” اليابانية
صورة المقال الأصلية: شوكولاتة عيد الحب في اليابان | صورة تعبيرية عبر جيتي

11 ردّ على “عيد الحب في اليابان | لماذا ينال الرجال اليابانيون كل الهدايا؟”

  1. الحب رؤية للحياة والوجود ونحن اليوم نحاول عبثا أن نجعل الاحتفال به في يوم من أيام السنة كرنفالا عالميا وننسى أن الحب مثل الهواء لا يمكن أن نعيش الا به فلماذا نجعل للحب يوما وننساه بقية السنة أو نتركه في قاعة الإنتظار؟ وكيف يأتي الحب ونحن في زمن يكاد يصبح فيه الحب لمن يملك أكثر ويدفع أكثر؟ حتى سعر الورد في هذا اليوم تضاعف ثمنه أكثر من سائر الأيام،
    لأن الحب عندنا تجارة وبيع وشراء مما يكشف بوضوح فشلنا المستمر في أن يكون لنا حب بشري بدون مساحيق حب خال من كل شوائب المال والمصلحة والحسابات الفارغة

  2. نحن كمسلمين لدينا عيدين فقط عيد الاضحى وعيد الفطر المبارك

  3. أضن أن الحب مثل الإيمان يحمله كل قلب وليس له عيد،ومثل الأمل يسعى وراءه كل البشر وليس له عيد،ومثل السعادة يحلم بها كل الناس وليس لها عيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *