كبار السن وراء 14% من الحوادث المرورية المميتة في اليابان

كشفت وكالة الشرطة الوطنية اليابانية أن كبار السن تسببوا بـ 14.4% من الحوادث المرورية المميتة في اليابان خلال عام 2019، مع تراجع ضئيل في عددها.




تراجع ضئيل في عدد الحوادث

أظهرت بيانات جديدة من وكالة الشرطة الوطنية اليابانية أن عدد الحوادث المرورية المميتة التي تسبب بها كبار السن (75 عاماً أو أكبر)، بلغ 401 خلال عام 2019. ويساوي هذا العدد نسبة 14.4% من إجمالي العدد الكلي للحوادث المرورية المميتة في العام ذاته.

وانخفض عدد الحوادث المرورية المميتة لكبار السن (75 عاماً أو أكبر) في عام 2019، بشكلٍ ضئيل مقارنةً بالعدد القياسي المسجل عام 2018 والذي كان 460 حادثاً. وقالت وكالة الشرطة الوطنية اليابانية أن العدد المسجل في عام 2019 مثير للقلق بالرغم من الانخفاض، في ظل ارتفاع عدد كبار السن في اليابان، نتيجة زيادة الوتيرة التي يشيخ بها المجتمع الياباني.

صورة لحادث مروري في أوساكا | عبر كيودو
صورة لحادث مروري في أوساكا | عبر كيودو

وأظهرت بيانات الوكالة أيضاً، أنه كمعدل يحدث 6.9 حادث مروري مميت لكبار السن (75 عاماً أو أكبر)، من بين كل 100 ألف شخص يحمل رخصة قيادة. وهذا المعدل يعد انخفاضاً بمقدار 1.3 نقطة عن عام 2018. وبالرغم من انخفاض المعدل، إلا أنه يبقى ضعف معدل الحوادث المرورية المميتة لأولئك الذين يبلغون 75 عاماً أو أصغر، والذي يساوي 3.1 من بين كل 100 ألف شخص يحمل رخصة قيادة.


مقال ذو صلة: دواسة وقود قد تنقذ حياتك، ابتكار ياباني جديد!


عامل الخطأ البشري

تقول وكالة الشرطة القومية اليابانية بأنها حللت 385 حادثاً من الحوادث المرورية المميتة المسجلة لكبار السن والتي بلغ عددها 401 في عام 2019. ومن بين الـ385 التي حُللت، كانت 107 من الحوادث (29.9%) تُعزى لأخطاء بشرية عند القيادة.

ومن بين الحوادث المرورية المميتة التي حُللت، كان 53 حادثاً منها (14.8%) يُعزى لأخطاء مرتبطة بتحريك المقود، الخلط بين دواسة الوقود والمكابح، وغيرها من الأخطاء الشائعة التي يتعرض لها كبار السن عند القيادة.

ومن الجدير بالذكر أن عدد الأشخاص الذين قتلوا في اليابان جراء الحوادث المرورية المميتة كان 3,215 شخصاً في عام 2019. وهو أدنى رقم مسجل منذ البدء بتسجيل هذا النوع من البيانات في عام 1948. كما سُجل 381,237 حادث مروري غير مميت في عام 2019 وهو انخفاض كبير مقارنةً بعام 2018.


مقالات ذات صلة:
معمر ياباني يدخل موسوعة غينيس ويصبح أكبر رجل في العالم 
كبار السن في اليابان يعملون حتى الـ70 بفضل الهياكل الآلية 
هل ينقرض الشعب الياباني في ظل تراجع عدد المواليد الجُدد؟ 
ما سبب تراجع عدد السكان في اليابان؟ 


كبار السن خلف المقود

تسبب مسؤول حكومي سابق رفيع المستوى يبلغ من العمر 88 عاماً، بحادث سير مميت في شهر أبريل/نيسان 2019. وأسفر الحادث عن مقتل طفلة صغيرة وأمها كانوا على متن دراجة هوائية، بعدما قاد المسؤول السابق سيارته كاسراً إشارة حمراء في تقاطع مزدحم في منطقة “إيكيبوكورو” في طوكيو، بسبب خلطه بين دواسة الوقود والمكابح وفق تحقيقات الشرطة.

صورة لحادث السير المميت في أبريل 2019 | عبر كيودو
صورة لحادث السير المميت في أبريل 2019 | عبر كيودو

وأشعل الحادث المميت آنذاك فتيل الجدل في اليابان، حول السماح لكبار السن بالقيادة بالأخص مع زيادة عددهم وتراجع عدد السكان. وبسبب الضغط الشديد من شريحة واسعة من الشعب، تهدف وكالة الشرطة الوطنية اليابانية تمرير قانون جديد يهدف لتعديل القوانين المرورية اليابانية، من أجل أن يخضع كبار السن لاختبارات عديدة عند تجديد رخص قيادتهم. وعلى وجه الخصوص، أولئك الذين يمتلكون مخالفات مرورية في السابق.

كما تهدف وكالة الشرطة الوطنية إدخال رخصة قيادة جديدة خاصة بكبار السن، لا تسمح لهم إلا بقيادة سيارات تمتلك تقنيات أمان متقدمة، كمثل المكابح الأوتوماتيكية (على سبيل المثال لا الحصر) والتي توقف السيارة تلقائياً قبل تعرضها للاصطدام.


انضم الآن مجاناً لتصبح عضواً متميزاً في مجلة اليابان للحصول على آخر المستجدات والأخبار من الموقع مع العديد من العروض والمفاجآت! (اضغط هنا)


خدمات الترجمة من وإلى اليابانية بأفضل الأسعار، للتفاصيل لا تتردد بالتواصل معنا
خدمات الترجمة من وإلى اليابانية بأفضل الأسعار، للتفاصيل لا تتردد بالتواصل معنا

المصادر: وكالة الشرطة الوطنية اليابانية – هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية – وكالة كيودو اليابانية
صورة المقال الأصلية: حادث مروري تسبب به مسؤول حكومي سابق في طوكيو خلال أبريل 2019 | عبر وكالة كيودو

5 ردود على “كبار السن وراء 14% من الحوادث المرورية المميتة في اليابان”

  1. موضوع جيد تناوله والبحث في جميع جوانبه..
    انا اعّتقد بأن الأنسب لمنح رخصة سياقة لكبار السن بأن لا يتم منح الرخصة إلا بعد الحصول على تقرير طبي تثبت عدم وجود أمراض.. قد تؤثر في فقدان التوازن..او الدخول في غيبوبة مفاجأه..وهذا الفحص لا بد وأن يشمل كذلك فحص النظر..
    أما بالنسبة للسياقة..فلا بد من إعادة أختيار فحص السياقة كلما انتهت مدة صلاحية الرخصة..
    بدون ذلك ستبقى العواقب وخيمة النتائج..
    تحية لكم على هذا الموضوع ذات الأهمية العالية

  2. انها قضيه مثيره حقا للجدل وتستحق النقاش واتخاذ اجراءات خاصه لهذا الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *