السوشي بين الفوائد والأضرار الصحية

مع الانتشار الكبير لمطاعم السوشي في العالم العربي مؤخراً بالإضافة إلى التوسع بخيارات الأطباق العديدة والمتنوعة بالمطبخ الياباني؛ ازدادت الابتكارات والفنون بوصفات متنوعة ومميزة لإرضاء مختلف الأذواق. فالسوشي بحسب وصفته الأساسية التقليدية يتألف من الأرز الأبيض وشريحة من السمك النيء بدون إضافة الملح أو التوابل. ومن أكثر الأسماك التي تدخل في تكوين السوشي هي التونا والسلمون وأسماك القد، كما يمكن اختيار القريدس كمكون بديل إلى السوشي.
وللسوشي فوائد صحية عديدة أهمها المساهمة في تقليل نسبة الكوليسترول في الدم و يحسن ضغط الدم وأداء الأوعية الدموية ويقلل من تراكم الدهون وتصلب الشرايين وبذلك فهو يساهم في الوقاية من العديد من أمراض القلب بل وحتى من السكتة الدماغية، ومن الفوائد أيضاً تنظيم معدل السكر بالدم لذلك يعد السوشي مفيداً لمرضى السكر. بالإضافة إلى فائدة مهمة وهي العمل على مكافحة علامات الشيخوخة والتقليل من فرص الإصابة بالزهايمر وتعزيز وظيفة الجهاز المناعي. وهناك فوائد كثيرة أخرى من الصعب حصرها؛ لكن ما السر في كثرة فوائد السوشي الصحية؟!
إنه زيت السمك أوميغا 3 الذي يوجد ضمن مكونات السوشي الأساسية من السمك بالإضافة إلى مكونات أخرى تضاف إليه كالأفوكادو والخيار والسمسم والطحالب البحرية والكافيار.

للسوشي فوائد صحية عديدة قد تتحول إلى نقمة عند إضافة مكونات غير صحية!

تتفنن بعض المطاعم لإرضاء مختلف الأذواق كالمايونيز والجبنة وصلصة التمبورا والتي بدورها تضيف الكثير من السعرات الحرارية في السوشي! لتبلغ كمية السعرات الحرارية في قطعة السوشي الواحدة بهذه الحالة أكثر من 500 سعرة حرارية وأكثر من 20 غرام من الدهون وهذا ما يعادل ضعف مقدار السعرات الحرارية في لفافة السوشي التقليدية.

صلصة الصويا خط أحمر لمن يعاني من ارتفاع ضغط الدم!

يستمتع الكثير بتناول السوشي مع صلصة الصويا التي تضفي مذاقاً مميزاً؛ لكن هناك من يفرط بتناولها بإغراق لفافة السوشي فيها وهنا تكمن الخطورة؛ لأن صلصة الصويا غنية جداً بالصوديوم حيث أن ملعقة صغيرة منها تحوي نحو 900 ملغ وهذا ما يعادل 40% من حاجة الجسم اليومية! فكيف يمكن تصور مدى خطورة تناول مرضى الضغط لصلصة الصويا بكميات كبيرة؟! مخاطر كبرى تتمثل بارتفاع ضغط الدم و احتباس السوائل في الجسم بالإضافة للانتفاخ.
لكن في المقابل يمكن أن تتوفر صلصة الصويا قليلة الصوديوم في بعض المطاعم؛ وينصح الأطباء بتناولها وباعتدال بدلاً من الصلصة العادية.
هناك أمور ينبغي الحذر والانتباه إليها قبل الذهاب لمطعم لتجربة تناول السوشي خاصةً لمن يود تجربتها لأول مرة بأن ينتبه إلى نظافة المكان وبيئة العمل لأن تناول اللحم النيء يزيد من فرص الإصابة بالأمراض الفطرية و البكتيرية والجرثومية والتي لها العديد من الأعراض الخطيرة التي تشمل الجهاز الهضمي وحتى العصبي بفعل التسمم الغذائي؛ لذلك ينبغي التأكد من أن المطعم الذي يقدم السوشي ذو سمعة ممتازة فيما يتعلق بالنظافة وله تاريخ طويل في هذا المجال لأن الخبرة هامة ومطلوبة في التعامل مع تخزين المكونات وحفظها وفقاً لتعليمات إدارة الغذاء والدواء الأمريكية الـ FDA.
فاللحم يحفظ بدرجة حرارة (-20 درجة مئوية) ولفترة محدودة ومدروسة فالأفضل طبعاً تناول اللحم طازجاً؛ كما يتم غسل أرز السوشي بمحلول الخل الذي يخفض درجة حموضته إلى 4 لقتل البكتيريا المسببة للأمراض وذلك لضمان الاستمتاع بتجربة تناول السوشي بدون مواجهة أية مشاكل صحية.

المصدر:
وقايتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *